أسرى مدنيون صحراويون يشرعون في إضراب إنذاري عن الطعام

السجن المركزي القنيطرة و تيفلت 2 (المغرب)،20يناير 2021(واص) أعلن اليوم الأربعاء الأسرى المدنيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك بالسجن المركزي القنيطرة و تيفلت 2 شروعهم في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي الأربعاء والخميس 20 ،21 يناير 2021 تضامنا مع رفيقهم الأسير المدني الصحراوي محمد لمين عابدين هدي.

و يأتي هذا الإضراب الإنذاري عن الطعام بعد 7 ايام من إعلان الأسير المدني الصحراوي محمد لمين عابدين هدي خوضه لمعركة الأمعاء الفارغة داخل السجن المحلي تيفلت 2 بتاريخ 13 يناير 2021 إحتجاجا على ما يتعرض له من ضروب سوء المعاملة القاسية و إستهداف ممنهج من طرف الإدارة العامة للسجون و في ظل تجاهل الدولة المغربية لمطالبه  العادلة و المشروعة المتمثلة في الترحيل على مدن الصحراء الغربية.

كما يهدف الأسرى المدنيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك من خلال الخطوة التضامنية و الإحتجاجية حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين إلى دعم و  مؤازرة رفيقهم في معركة الأمعاء الفارغة و إلى التحسيس بالظروف الإعتقالية الصعبة التي يتواجدون عليها منذ 10  سنوات في مختلف السجون المغربية، فضلا عن التأكيد على حقهم القانوني و العادل في الترحيل و التقريب من محل سكنى عائلاتهم و ذويهم بمدن الصحراء الغربية المحتلة ،  بالإضافة إلى التنديد بكل الممارسات العدوانية و الغير قانونية المرتكبة في حقهم من طرف الدولة المغربية و الإدارة العامة للسجون المغربية.

و للتذكير يتواجد الأسرى المدنيون الصحراويون مجموعة أگديم إزيك بعدة سجون مغربية و التي تبعد عن مدن الصحراء الغربية بين 600 كلم و 1300 كلم و بموجب أحكام جائرة و قاسية تترواح بين العشرين سنة و السجن مدى الحياة، كان ذلك خلال محاكمة جائرة تفتقد لضمانات و معايير المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية و بشهادة منظمات دولية وازنة تعنى بحقوق الإنسان ك "هيومن رايس ووتش" و" أمنيستي أنترنسيوتال" على خلفية التفكيك الهمجي لمخيم النازحين الصحراويين شهر نوفمبر سنة 2010 في منطقة أكديم إزيك شرق مدينة العيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة.

120/090(واص)