منظمة الوحدة الجزائرية من أجل الأمن والسلم المدني تعبر عن تضامنها مع الشعب الصحراوي

الجزائر 31 ديسمبر 2020 (واص) - عبرت منظمة الوحدة الجزائرية من أجل الأمن والسلم المدني، عن تضامنها وتعاطفها مع الشعب الصحراوي، مؤكدة استعدادها لتقديم الدعم والتعاون في عدة ميادين إنسانية.

جاء ذلك خلال لقاء خص به سفير بلادنا بالجزائر السيد عبد القادر الطالب عمر رئيس المنظمة السيد شابو فوزي وأعضاء مرافقين له.

السفير الصحراوي عبر باسم الشعب الصحراوي عن شكره وعرفانه لما يقوم به المجتمع المدني الجزائري من دعم وتضامن مع الشعب الصحراوي، مشيرا إلى أنه منذ 13 نوفمبر الماضي تاريخ خرق قوات الاحتلال المغربي لاتفاق وقف إطلاق النار ، والشعب الجزائري يقف وقفة رجل واحد إلى جانب الشعب الصحراوي في كفاحه ضد الاحتلال والتوسع المغربي.

وذكر السفير في هذا السياق بكفاح الشعب الجزائري ضد الاستعمار ، وما قدمه من تضحيات من أجل أن تعيش الجزائر حرة مستقلة.

اللقاء حضره مدير الصحة بالجزائر محمد فاضل أهنية إلى جانب محمد لمين أمزيدف منسق دور الصحة.

للإشارة، منظمة الوحدة الجزائرية من أجل الأمن والسلم المدني هي منظمة تتواجد عبد كافة الولايات الجزائرية، وتعمل في مختلف المجالات الإنسانية في الداخل والخارج، حيث دأبت المنظمة على تنظيم قافلة دعم ومساعدة لفائدة المؤسسات الصحراوية بمخيمات اللاجئين الصحراويين.

( واص ) 120/090