الجالية الصحراوية بفرنسا تنظم مظاهرة حاشدة بساحة الجمهورية بباريس

باريس 28 نوفمبر 2020 (واص)- إحتشد اليوم بساحة الجمهورية بالعاصمة الفرنسية باريس، عدد كبير من أفراد الجالية الصحراوية المقيمة بفرنسا، بمعية المتضامنين مع القضية الصحراوية، للتظاهر من أجل إسماع صوت الشعب الصحراوي والمرافعة عن كفاحه ونضاله ضد همجية الإحتلال المغربي وأعوانه.

وشارك في التظاهرة ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا السيد محمد سيداتي، وممثلين عن جمعيات الجالية الصحراوية بفرنسا وشخصيات سياسية ونقابية فرنسية.

وتم خلال المظاهرة الحاشدة رفع الأعلام الوطنية وترديد الشعارات المطالبة برحيل الإحتلال، وإلزام المجتمع الدولي ممثلا في الأمم المتحدة بالإلتزام بتعهداته القاضية بتنظيم إستفتاء حر، عادل ونزيه يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

كما شهدت المظاهرة العديد من الكلمات، بعث من خلالها المشاركون رسائل تضامن ومؤازرة إلى مقاتلينا الأشاوس في الجبهات الأمامية، وإلى جماهير الشعب الصحراوي التواقة إلى التحرر والإستقلال.

المشاركون طالبوا كذلك الإتحاد الأوروبي بشكل عام وفرنسا بشكل خاص بالإنصياع إلى قرارات الشرعية الدولية، والكف عن المساهمة في إستنزاف ونهب خيرات الشعب الصحراوي وإطالة أمد إحتلاله.

واص 110