الجمهورية الصحراوية تشارك في أشغال الدورة الـ 37 للمجلس التنفيذي للاتحاد الافريقي

أديس أبابا (اثيوبيا) 13 اكتوبر 2020 (واص)- شاركت الجمهورية الصحراوية اليوم الثلاثاء في الدورة الـ 37 للمجلس التنفيذي لوزراء خارجية دول الاتحاد الافريقي، المنعقدة عبر تقنية الاتصال المرئي، والتي ستتواصل يوم غد الأربعاء.

ويمثل الجمهورية الصحراوية في هذا الاجتماع وزير الشؤون الخارجية، السيد محمد سالم ولد السالك، بمعية الممثل الصحراوي الدائم لدى الاتحاد الافريقي، السيد لمن اباعلي، إضافة إلى طاقم السفارة الصحراوية بأديس أبابا.

ويعكف وزراء خارجية الاتحاد الافريقي في هذه الدورة على مناقشة مجموعة من القضايا الملحة وعلى رأسها جائحة كورونا على مستوى القارة والمجهودات المبذولة لمواجهة تداعياتها.

كما سيناقش الوزراء مقترحات إصلاح الاتحاد واعتماد هيكلة جديدة لمفوضيته، بالإضافة إلى مناقشة شعار هذه السنة الذي يركز على الثقافة من خلال "الفنون والثقافة والتراث: كحوافز لبناء أفريقيا التي نصبو إليها".

من جهة أخرى يبحث الاجتماع أيضا تقرير لجنة الممثلين الدائمين لدى الاتحاد الافريقي ونتائج عمل مختلف اللجان التي أنهت أشغال دورتها الأربعين.

وجدير بالذكر أن لجنة الممثلين الدائمين كانت قد ناقشت مجموعة من التقارير، خاصة منها المتعلقة بنشاطات اللجنة، وخطة العمل بشأن موضوع الاتحاد لسنة 2021، والتقرير المرحلي عن جائحة فيروس كوفيد-19 في أفريقيا، وتقرير عن قواعد وإجراءات المؤتمر وقواعد وإجراءات المجلس التنفيذي، والنظام الاساسي لمفوضية الاتحاد الافريقي، وتقرير ممثل الاتحاد الأفريقي السامى، السيد كابروكا، المعني بتمويل الاتحاد، وصندوق السلم.

كما بحثت لجنة الممثلين الدائمين مشروع جدول أعمال الاجتماع التنسيقى للقمة نصف السنوية، والتوصيات بشأن الانتخابات والتعيينات، ومشروع جدول أعمال الدورة العادية 37 للمجلس التنفيذي التي ستعكف على دراسة تقرير الجلسة الوزارية المشتركة المعنية بجدول الأنصبة والمساهمات، ولجنة وزراء المالية الخمسة عشر، وتقرير اللجنة الوزارية المعنية بالترشيحات داخل المنظومة الدولية. (واص)

090/500/60 (واص)