الرئيس البوتسواني للجمعية العامة: لا بد للأمم المتحدة أن تحقق التصفية التامة للاستعمار وتقرير المصير لجميع الشعوب

نيويورك (الأمم المتحدة) 24 سبتمبر 2020 (واص)- أكد رئيس جمهورية بوتسوانا، الدكتور موغويتسي ماسيسي، في خطابه أمام الاجتماع رفيع المستوى المخلد للذكرى 75 للأمم المتحدة يوم الاثنين، على ضرورة تحقيق المنظمة الدولية التصفية التامة للاستعمار وتقرير المصير لجميع الشعوب،

وعبر الرئيس البوتسواني عن تقديره لجميع من شارك في الماضي والحاضر في جعل الأمم المتحدة منظمة تمثل روح التفاعل متعدد الأطراف، مشيرا إلى أن وباء كوفيد 19 أكد الحاجة الملحة للمزيد من التعاون لمواجهة الكثير من التحديات الأخرى التي تواجه البشرية.

وفي هذا الإطار، عبر الرئيس ماسيسي عن أسفه لاستمرار النزاعات في الكثير من أنحاء العالم، مشددا على أن "تحقيق تصفية الاستعمار التام وتقرير المصير لجميع الشعوب" لا بد أن يبقى على رأس أولويات أجندة الأمم المتحدة.

كما عبر عن أسفه لتنامي تخلي القوى الدولية عن التعاطي متعدد الأطراف، مؤكدا في هذا الخصوص أن ذلك يشير إلى ضرورة تكييف الأمم المتحدة مع الواقع الحالي لتكون بالفعل مناسبة لقيادته. (واص)

090/500/60 (واص)