ممثل جبهة البوليساريو بكناريا يستقبل من قبل عمدة بلدية أرونا

تينيريفي (كناريا) 22 سبتمبر 2020(واص) - استقبل يوم أمس الاثنين  ممثل جبهة البوليساريو بكناريا السيد حمدي منصور من طرف السيد خوسي خوليان مينا عمدة  بلدية أرونا جنوبي جزبرة تنيريفي، بحضور مستشار المؤسسات والتعاون الخارجي.

المحادثات تناولت  الوضع السياسي الحالي للقضية الصحراوية المشوب بالتوتربسبب اصرار بعض الأطراف من داخل مجلس الأمن الدولي على نسف مخطط السلام الأممي لتصفية الاستعمار من الصحراء بهدف مصادرة حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

وبهذا الخصوص حمل المسؤول الصحراوي الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة مسؤولية ما سينتج عن اطالة أمد النزاع من مخاطر.

وأكد السيد حمدي منصور أنه مهما تشعبت الدسائس والمناورات وتعددت إطرافها، فالشعب الصحراوي المؤمن مصمم على مواصلة كفاحه بقيادة ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو حتي تكريس سيادة دولته على كامل ترابه الوطني.

  واضاف الدبلوماسي الصحراوي  أن جماهيرنا في الأراضي المحتلة من الجمهورية العربية الصحراوية الديقراطية  تواصل يوميا  مظاهراتها واحتجاجاتها واعتصاماتها رافضة الاحتلال المغربي وسياساته العنصرية.

وفي سياق إحاطته حول الوضع الإنساني والصحي الحالي بمخيمات العزة والكرامة و الأراضي المحررة  والإجراءات الاحترازية الصارمة التي اتخذتها السلطات الصحراوية  لحماية مواطنيها، أكد  السيد حمدي منصور بأن جائحة كورونا تسببت في نقص حاد في المساعدات الإنسانية التي تعتبر المصدر الرئيسي لمعاش اللاجئين بالمخيمات.

من جانبه عبر المسؤول الكناري عن تأييده لكفاح الشعب الصحراوي العادل ومساندته لجهود الأمم المتحدة  لتسوية  النزاع سلميا، وأبدى استعداد بلدية أرونا للاسهام في المشاريع الانسانية للتخفيق من معاناة اللاجئين الصحراويين.

(واص) 120/090