السفير الصحراوي في نيكارغوا يقدم أوراق اعتماده لوزير الخارجية

ماناغوا (نيكاراغوا) 19 سبتمبر 2020 (واص) - قدم السفير الجديد للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في نيكاراغوا السيد الولي عمي أعلي سالم ، أوراق اعتماده أمس الجمعة بمقر وزارة الخارجية أمام وزير خارجية نيكاراغوا السيد دينيس مونكادا.

وبهذه المناسبة ، أكد رئيس الدبلوماسية النيكاراغوية ، أن "نيكاراغوا والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تربطهما علاقات تاريخية أخوية قوية للغاية ، وهو ما ينطبق كذلك على جبهة البوليساريو ذات التاريخ الطويل والتضامن في إطار النضال من أجل التغلب على الاستعمار الذي ساد وما زال سائدا في بعض أنحاء العالم".

"إن حق الشعب الصحراوي في النضال من أجل تقرير المصير ومن أجل استقلاله مستمر ، ونيكارغوا رافقت هذا النضال في المنظمات الدولية وعن طريق العلاقات الأخوية والصداقة والتعاون والتضامن الدولي" يضيف السيد دينيس مونكادا.

من جهته ، أكد السفير الصحراوي أن "نيكاراغوا من الدول الشقيقة وأن الشعب الصحراوي والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية سيكونان دائماً ممتنين لهذه المرافقة ، فهي لم تذهب هباءً ، لأن الثورة في نيكاراغوا تعرف ما هو الاضطهاد وما هو الاستعمار ، ذلك النضال ضد الاستعمار الذي كان مشتركًا بيننا جميعًا والذي يوحدنا مع نيكاراغوا بروابط تاريخية وثقافية".

تجدر الإشارة إلى أن الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ونيكاراغوا تربطهما علاقات دبلوماسية متينة تنعكس عادة في المواقف التي تتعلق بالقضايا ذات الاهتمام المشترك.

( واص ) 090/100