ناميبيا والجزائر تدعوان مفوضية حقوق الإنسان إلى الإسراع في تفعيل آلياتها لرصد إنتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية

جنيف (سويسرا) 18 سبتمبر 2020 ( واص) دعا مندوب ناميبيا لدى الأمم المتحدة بجنيف، السيد بيندبالا نادا، إلى توفير المعلومات الواردة في تقرير الأمين العام أنطونيو غوتيريش عن إنتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية والانتهاكات، إلى مجلس حقوق الإنسان، مثلما يتم توفيرها لمجلس الأمن

كما جدد السيد نادا دعوة حكومة بلاده لمكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان من أجل إستئناف بعثاته الفنية إلى الصحراء الغربية، وتقديم تقارير عنها إلى المجلس على أساس منتظم.

من جانبه القائم بأعمال البعثة الجزائرية بجنيف، السيد مهدي ليتيم، حث مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان وكذلك مجلس حقوق الإنسان على إستغلال نتائج المهمة السابقة لعام 2015 ونتائج البعثات القادمة من أجل ضمان المراقبة الدائمة لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

كما طالب أيضا من المفوضية تنفيذ الفقرتين 8 و 22 من قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 74/95، بإشراك الوكالات المتخصصة وهيئات الأمم المتحدة الأخرى التي تنفذ بعد مهمتها، لتقديم المساعدة إلى إقليم الصحراء الغربية غير المتمتع بالإستقلال، في أقرب وقت ممكن، وتقديم تقرير سنوي إلى الأمين العام بشأن متابعة هذا القرار.

هذا ويشار إلى أن مجموعة جنيف لدعم الصحراء الغربية قد أعربت عن عميق قلقها إزاء الانتهاكات المنهجية لحقوق الإنسان ولمواد القانون الدولي الإنساني الذي تقوم بها المملكة المغربية القوة العسكرية التي تحتل بصورة غير قانونية أجزاء من إقليم الصحراء الغربية في ظل غياب مراقبة ومتابعة ميدانية من قبل بعثة المينورسو لوضعية حقوق الإنسان والتقرير عنها.

 120/090( واص)