" الصحراويون سيواصلون الكفاح مهما كلفهم ذلك من ثمن " (وزارة الأرض المحتلة والجاليات)

الشهيد الحافظ ، 20 يونيو 2020 (واص) - أكدت وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات أن الشعب الصحراوي في مختلف تواجداته سيواصل الكفاح مهما كلفه ذلك من ثمن حتى تحقيق الهدف المنشود .

الوزارة وفي بيان لها بمناسبة تخليدها لليوم الوطني لوزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات ، قال " إن الصحراويين الذين اختاروا بقناعة راسخة أن يكونوا كرماء أحرار فوق أرضهم لعازمون على الوفاء لعهد أولئك الذين ضحوا بالغالي والنفيس وبأرواحهم من أجلنا جميعا ومصرون أيما إصرار على الوصول إلى الهدف المنشود مهما تكالب الأعداء ورسمت الخطط والدسائس من طرف العدوا".

نص البيان :

بـــــــيان

ونحن نخلد اليوم الوطني للوزارة الذي يتزامن وتخليد شعبنا البطل لذكرى انتفاضة الزملة التاريخية في السابع عشر من يونيو لنستحضر وبقوة تضحيات هذا الشعب النبيل منذ فجر الحركة الطليعية لتحرير الصحراء بقيادة الزعيم والقائد محمد سيد ابراهيم بصيري والذي كان له الفضل ورفاقه آنذاك في تنوير الوعي الصحراوي و صقل إدراكه لمفهوم الشعب ورفضه للمستعمر الاجنبي الغازي ،الفقيد بصيري الذي أسس لبداية انتفاضة سلمية حضارية كانت السبيل للتعبير عن الرفض الصحراوي للوجود الاجنبي على أرضه وكانت أيضا البذرة التي ستحصدها الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب بقيادة مفجر الثورة الشهيد الولي مصطفى السيد ،ويرسي قواعدها ويواصل الشهيد الرئيس محمد عبد العزيز البناء والتشييد ، إن سمو الرسالة والفكر الذي حمله هؤلاء الزعماء هي التي أرخت لمواجهة مستمرة مسلحة تارة وسلمية تارة أخرى مع الغزاة والطامعين حتى النصروالحرية .

إننا في وزارة شؤون الارض المحتلة والجاليات ونحن نخلد يومها الوطني لنزف التحية وآيات التقدير والاحترام للشعب الصحراوي قاطبة و الى أسود مقاتلى جيش التحرير الشعبي الصحراوي المرابطين على الثغور ولجماهير انتفاضة الإستقلال في الجبهة الأمامية للمواجهة مع الاحتلال ومن خلالهم إلى كافة الأسرى المدنيين الصحراويين القابعين خلف غياهب القضبان ،لنعبرعن تضامننا معهم ومع كل نشطاء وناشطات الميدان الذين أربكوا حسابات العدو واستنزفوا طاقته من خلال أساليبهم السلمية الراقية ومختلف أشكال التعبير عن تشبثهم بطليعة كفاحهم وممثلهم الشرعي والوحيد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ومطالبتهم بالكرامة والحرية واستكمال مشروع الدولة الصحراوية المستقلة التي قدم من أجلها الصحراويون خيرة أبنائهم وأولهم الفقيد محمد سيد ابراهيم بصيري الذي يتزامن تخليد ذكرى فقدانه واليوم الوطني للوزارة .

إن الصحراويين الذين اختاروا بقناعة راسخة أن يكونوا كرماء أحرار فوق أرضهم لعازمون على الوفاء لعهد أولئك الذين ضحوا بالغالي والنفيس وبأرواحهم من أجلنا جميعا ومصرون أيما إصرار على الوصول إلى الهدف المنشود مهما تكالب الأعداء ورسمت الخطط والدسائس
.
كفاح صمود وتضحية لاستكمال سيادة الدولة الصحراوية . (واص)
090/105