الاتحاد الأوروبي يتابع باهتمام وقلق كبيرين تأثير جائحة كورونا على الأسرى المدنيين الصحراويين

باريس (فرنسا)، 16 ماي 2020 (واص) - أكدت رئيس اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي  أن الاتحاد الأوروبي يتابع باهتمام وقلق كبيرين تأثير جائحة كورونا على الأسرى المدنيين الصحراويين في السجون المغربية .

جاء ذلك ردا على رسالة بعثتها جمعية النساء الصحراويات بفرنسا إلى اللجنة المكلفة بحقوق الإنسان طالبت فيها الاتحاد الأوروبي بالتدخل العاجل لإطلاق سراح الأسرى الصحراويون ، أين تم التأكيد على أن الاتحاد الأوروبي يتابع باهتمام وقلق كبيرين تأثير جائح كورونا على الأسرى المدنيين الصحراويين خاصة بعد تسجيل حالات إصابة بالفيروس في بعض السجون المغربية .

رئيسة اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي وفي رسالتها الجوابية شكرت السيدة"لعلى يحظيه عبدي" على الرسالة وذكرت أن البرلمان الأوروبي يتابع باهتمام وقلق كبيرين تأثير جائحة COVID19 على حقوق وحريات الأشخاص المحرومين من حريتهم والمتواجدين في أماكن الاحتجاز في جميع أنحاء العالم بما في ذلك شمال إفريقيا. (واص)

090/105.