حلقة دراسية حول قضية الصحراء الغربية بجامعة الفنون الجملية بمدينة ماريبور السلوفينية

ماريبور (سلوفينيا) 25 فبراير 2020 (واص)- نظمت الدكتورة آنيا زالتا، استاذة العلوم الاجتماعية والأديان، والدكتور دراغان بوتشنيك، أستاذ في التاريخ، حلقة دراسية حول قضية الصحراء الغربية يوم الجمعة 21 فبراير بجامعة الفنون الجملية بمدينة ماريبور السلوفينية.

وأعطيت المداخلة الرئيسية في الحلقة للنائبة البرلمانية السلوفينية، فيوليتا طوميش، من حزب اليسار، التي أطلعت الحضور على زيارتها رفقة الدكتورة آنيا زالتا، على تجربتهما خلال زيارة أجرتاها إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين السنة الفارطة.

وأشارت المتدخلة إلى أنها تمكنت خلال تلك الزيارة من إجراء عدة لقاءات مع اللاجئين ومع المسؤولين الصحراويين، حيث شاركت في المؤتمر الأخير للنساء الصحراويات، حيث أكدت على الدور الكبير الذي تلعبه المرأة الصحراوية في المقاومة ضد الاحتلال المغربي.

من جهته قدم المؤرخ السلوفيني، دراغان بوتشنيك، ملخصا تاريخيا عن تطور النزاع في الصحراء الغربية، وتاريخ الاستعمار الأجنبي بآخر مستعمر أفريقية منذ القرون الماضية.

وخلال النقاش أكدت النائبة البرلمانية أنها استطاعت الوقوف على استعداد الشعب الصحراوي لتسيير وإدارة دولته عند استكمال استقلال بلاده، منتقدة في ذات الوقت سياسة الاتحاد الأوربي التي تتاجر بمعاناة الشعب الصحراوي مقابل مصالح اقتصادية رخيصة مع نظام الاحتلال.

وفي ختام المداخلات فتح المجال أمام الحضور الذي شمل مجموعة من المهتمين، والأكاديميين، والإعلاميين، حيث طرحت أسئلة حول ما يمكن للمواطنين السلوفينيين فعله لمساعدة الشعب الصحراوي على استرجاع حريته وحقوقه. (واص)

090/500/60 (واص)