منتدى جزر المحيط الهادي ينفي مشاركته أو دعمه لملتقى مزعوم تنظمه سلطات الاحتلال المغربية بمدينة العيون المحتلة

سوفا (فيجي) 24 فبراير 2020 (واص)- أكد كل من السيد آليفليتي سوآكي، المكلف بالشؤون السياسية بمنتدى جزر المحيط الهادي، والسيدة بثاني سرجنت، المكلفة بالشراكة الإقليمية والدولية عدم مشاركة منظمتهم أو دعمها لاجتماع مزعوم ستنظمه سلطات الاحتلال المغربية لهذا المنتدى بمدينة العيون المحتلة حسب قولها.

واستقبل المسؤولان في هذا المنتدى السيد محمد فاضل كمال، ممثل جبهة البوليساريو باستراليا ونيوزيلاندا نهار اليوم الاثنين بمقر المنتدى بمدينة سوفا، عاصمة جمهورية فيجي، حيث وقدم لهما عرضا عن آخر تطورات القضية الصحراوية كما ناقش الطرفان اللقاء الذي ينوي النظام المغربي تنظيمه بمدينة العيون المحتلة باسم المنتدى.

وأكد ممثلا المنتدى بأن أمانة منتدى جزر المحيط الهادي لم تكن على علم أبدا بالملتقى المنظم من طرف المغرب، ولن تحضر هذا الاجتماع المزيف المزمع عقده بالعيون المحتلة، معتبرة أن أي دولة تحضر الملتقى لا تمثل المنتدى ولا تعبر عن رأيه.

وأعرب الدبلوماسي الصحراوي لمضيفيه عن شكر وامتنان الشعب الصحراوي وقيادته لموقف منتدى جزر المحيط الهادي الذي يتماشى مع القانون الدولي ومواثيق الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي.

وتجدر الإشارة إلى أن معظم دول جزر المحيط الهادي قد أكدت عدم مشاركتها بصفة رسمية في الاجتماع المزمع عقده بمدينة العيون المحتلة.

 من جهة أخرى التقى الدبلوماسي الصحراوي في نفس اليوم بمقر وزارة الشؤون الخارجية لجمهورية فيجي بنائب كاتب الدولة للشؤون الخارجية ليطلعه على آخر مستجدات القضية الصحراوية.

 كما كانت للمثل الصحراوي لقاءات تشاورية مع السلك الدبلوماسي المعتمد بفيجي، لا سيما مع سفراء كل من جنوب افريقيا ودولة توفالو بإلاضافة إلى لقاءات مع الصحافة المحلية (واص)

090/500/60 (واص).