وزارة الارض المحتلة والجاليات تعزي في وفاة المعتقل السياسي بشرايا ولد حمودي ولد تقى الله وتشيد بخصاله

الشهيد الحافظ ،23 فبراير 2020 (واص) - اشادت وزارة الارض المحتلة والجاليات بخصال المرحوم المعتقل السياسي بشرايا ولد حمودي ولد تقي الله الذي توفي امس . وجاء في بيان التعزية " علمنا بكثير من الأسى والحزن في وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات برحيل الاخ: بشرايا ولد حمودي ولد تقي الله. المرحوم باذن الله مختطه سابق في 25 فيراير 1981 بمدينة طانطان . وقد نقل المرحوم ضمن مجموعة من رفاقه الى مدينة آكادير قضو بها ثلاثة أشهر ، و منها الى المعتقل السري بآكدز حيث قضو تسعة أشهر في ظروف جد صعبة تلقوا خلالها شتى انواع التعذيب الجسدي والنفسي ، ثم الى قلعة مكونة حتى اطلق سراحهم 19 يونيو 1991 الفقيد من مواليد 1964 متزوج واب لخمسة اطفالل، عرف رحمة الله عليه بين رفاقه و رفيقاته و كل من عرفه بعد ذلك بالنبل والأخلاق الحميدة والبشاشة وحب الوطن. شارك الفقيد في وفود التحدي القادمة من المناطق المحتلة والتي كان آخرها وفد انتفاضة الاستقلال الذي شارك في فعاليات المؤتمر الخامس عشر للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب الذي انعقد ببلدة اتفاريتي المحررة ديسمبر من العام 2019 .(واص) 090/105