الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية يشارك في أيام دراسية حول المرأة

كوبنهاجن، 07 نوفمبر 2019 (واص) انعقدت في العاصمة الدنماركية  كوبنهاجن من 3 إلى 7 من نوفمبر أيام دراسية حول دور المرأة في السلم و الأمن من تنظيم منظمة أوكسفام الدولية بمشاركة عضو الأمانة الوطنية و الأمينة العامة للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية  مينتو لرباس سويدات برفقة  و مغلاها حمة رئيسة مجموعة اللاعنف بالصحراء الغربية.

الأيام كانت فرصة للبحث في القرار الأممي 1325 الخاص بتعزيز دور المرأة. وكانت فرصة للتعريف بدور المرأة الصحراوية في إرساء السلام والأمن الاجتماعي وكذلك مساهمتها البناءة في مسار كفاح الشعب الصحراوي.

وفي إطار الأيام الدراسية تم تنظيم لقاء مسائي مفتوح  خاص حول دور المرأة في بناء السلام ، ليبيريا، الصحراء الغربية و اليمن كنموذج حضره الكثير من الباحثين والصحفيين ومختلف مكونات المجتمع الدنماركي حيث استمعوا بشغف لتجربة المرأة الصحراوية وكانت الفرصة للأمينة العامة للإتحاد لتسليط الضوء على القضية الصحراوية خصوصا معاناة المرأة الصحراوية في المناطق المحتلة ومساهمتها الكبيرة وإنجازاتها التي آخرها فوز مينتو حيدار بجائزة نوبل البديلة.

الأخت مغلاها كانت لها الفرصة أيضا للتنويه بالدور الذي يلعبه الشباب الصحراوي  و مجموعة اللاعنف في التعريف في إرساء والمحافظة على ثقافة السلم وتعزيز مكانة المرأة والمحافظة عليها داخل أوساط المجتمع الصحراوي كافة.

للاشارة الحدث حضره نساء من مختلف أنحاء العالم من أفغانستان، اليمن، ليبيريا، بوركينافاسو، جنوب السودان، أوغندا و كولومبيا.

 120/ 090(واص)