إدارة السجن المحلي تيفلت 2 تنتهج سياسة التمييز العنصري في حق الأسير المدني الصحراوي البشير العبد المخطار خدا

الرباط (المغرب) 17 غشت 2019 (واص)- في سياق ما يتعرض له الأسرى المدنيون الصحراويون داخل السجون المغربية من ممارسات عدوانية و حرمان من كافة الحقوق الأساسية و المشروعة، تعرض  بتاريخ الثلاثاء 06 غشت 2019 الأسير المدني الصحراوي البشير العبد المخطار خدا ضمن مجموعة أگديم إزيك و المتواجد بالسجن المحلي تيفلت 2 شرق الرباط العاصمة المغربية للمنع من الحصول على بذلة رياضية تحمل العلم الوطني الجزائري خلال الزيارة التي أجرتها عائلة هذا الأخير أياما قبل عيد الأضحى المبارك.

وأفادت أسرة الأسير المدني الصحراوي لرابطة حماية السجناء أن الإدارة السجنية بتيفلت تنتهج و منذ مدة أشكال مختلفة من التضييق مرفوقة بالتمييز العنصري في حق  البشير العبد المخطار خدا ، إذ منعته من الحصول على بعض الحاجيات الخاصة بما فيها البذلة الرياضية و التي يرتديها سجناء الحق العام دون أي إعتراض من مسؤولي المؤسسة السجنية وهو ما يعد إجراءا تعسفيا و تمييزا عنصريا يستهدف بالأساس الأسرى المدنيين الصحراويين دون غيرهم.

وتضيف الاسرة في ذات الإفادة ان البشير خدا قد تقدم بعدة شكاوى إلى الإدارة السجنية و باقي المسؤولين في الدولة المغربية حول ما يتعرض له من إستهداف ممنهج كما يطالب من خلالها بضرورة الوفاء بكل الالتزامات السابقة و المتمثلة في تحسين الظروف الإعتقالية و التمتع بكافة الحقوق الأساسية.

للتذكير يتواجد الأسير المدني الصحراوي البشير العبد المخطار خدا بالسجن المحلي تيفلت 2 شرق الرباط العاصمة المغربية بموجب حكم قاسي و جائر تصل مدته لعشرين سنة خلال محكمة جائرة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية بشهادة منظمات دولية وازنة تعنى بحقوق الإنسان كهيومن رايتس ووتش و منظمة العفو الدولية. (واص)

090/110