عمدة بلدية سانتاندير تستقبل أفواجا من الأطفال الصحراويين

سانتاندير (إسبانيا)، 25 يوليو 2019 (واص) - أشرفت عمدة بلدية سانتاندير الاسبانية السيدة خيما ايغوال الاربعاء على حفل استقبال على شرف أفواج من أطفال العطلة الصيفية، بحضور مستشارة الهجرة والتعاون السيدة لورينا غوتييريث، وقد هنأت العمدة جمعيات الصداقة على مستوى المقاطعة، وخاصة جمعية العودة وكانطابريا من أجل الصحراء الغربية، على العمل الدؤوب طوال 25 عاما لفائدة القضية الصحراوية، بغية تحسين وضعية الشعب الصحراوي في اللجوء، كما أشادت بدور العائلات المضيف للأطفال.

ودعت العمدة الجمعيات والهيئات الى مواصلة مؤازرة الشعب الصحراوي، وتحسيس المواطنين على مستوى المدن التابعة للمقاطعة، لتوسيع دائرة التضامن مع القضية.

وشددت عمدة البلدية على تظافر الجهود لأنهاء حالة اللجوء بالمخيمات، وقد مضت عليها عشرات السنين بمنطقة يصعب العيش فيها.

وأهابت عمدة البلدية بالأطفال الصحراويين استغلال ما تبقى من العطلة الصيفية للتعرف على معالم عاصمة المقاطعة خلال هذه الايام المتميزة باحتفالات الاسبوع الكبير، بحيث يمكن الاستمتاع بأنشطة متنوعة بالشوارع، والالعاب البهلوانية والمعارض.

وأشارت السيدة خيما الى أن البلدية تشعر بما فيه الكفاية بالوضعية المعاشة بمخيمات اللاجئين ، ولهذا فأنها لن تبخل بالمساعدات الاقتصادية ، وما أمكن لتدعيم برنامج عطل السلام.

وكان الحدث مناسبة للمكتب الجهوي الصحراوي وجمعية العودة وكانطابريا من أجل الصحراء الغربية، لتقديم الشكر الى القائمين على البلدية، والعائلات المضيفة، التي انضمت مؤخرا لاستقبال الاطفال.

090/304