أحياء بمدينة العيون المحتلة تشهد حصارا أمنيا لمنع الصحراويين من التظاهر السلمي

العيون المحتلة 30 يونيو 2019 (واص) - شهد شارع السمارة والأزقة المتفرعة منه بمدينة العيون المحتلة وخصوصا قبالة مخبزة مانولو وحي معطى الله ، حصارا أمنيا خانقا لمختلف تشكيلات الاحتلال المغربي (شرطة وقوات مساعدة) بزي مدني ورسمي لمنع المشاركين من الوصول إلى الشارع.

الحصار يأتي إثر النداء الذي أطلقته تنسيقية الفعاليات الحقوقية الصحراوية بمدينة العيون المحتلة ، من أجل النزول إلى الشارع العام تعبيرا عن ممارسة الحق في التظاهر السلمي أمس السبت تحت عنوان " المطالبة بالحق في تقرير المصير ".

كما أقدمت شرطة الاحتلال المغربية على منع المنتدب عن الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية المكلف بالرصد والتوثيق السيد إبراهيم الديحاني من تأدية مهامه ، حيث تقدم نحوه ثلاثة أشخاص بزي مدني يستقلون سيارة للشرطة ومنعوه من تأدية مهامه بدعوى التعليمات.

وحسب مصادر الجمعية الصحراوية ، فقد منعت أجهزة أمن الاحتلال المغربي نشطاء صحراويين من الوصول إلى شارع السمارة أو الأزقة المتفرعة عنه ، وذلك قصد ثنيهم عن تنظيم الوقفة السلمية.

( واص ) 090/100