رئيس الجمهورية يطالب بضرورة توسيع صلاحيات بعثة المينورسو بالصحراء الغربية لتشمل مراقبة حقوق الإنسان

بئر لحلو المحررة22 ماي2019(واص)_ طالب رئيس الجمهورية ،والأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ،في رسالة بعثها للامين العام للأمم المتحدة إلى ضرورة توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان والكشف عنها

وأوضح رئيس الجمهورية أن بعثة المينورسو لا تزال هي البعثة الحديثة الوحيدة لحفظ السلام التي تفتقر إلى آلية لمراقبة حقوق الإنسان مطالبا الامين العام بضرورة إدراج توسيع صلاحيات المينورسو ضمن تقريره القادم كخطوة أولي وذلك تماشيا مع    المعايير الأساسية المطبقة على جميع عمليات حفظ السلام الأخرى التابعة للأمم المتحدة، بما في ذلك القدرة على مراقبة حالة حقوق الإنسان كعنصر أساسي وضروري ضمن ولايتها.  .

ودعا الأمين العام لجبهة البوليساريو إلى رفع القيود المفروضة  على بعثة المينورسو ووقف العراقيل المفروضة من طرف المغرب والى وضرورة وصولها  إلى المحاورين المحليين في الإقليم ،مستنكرا استمرار عربات بعثة المينورسو في حمل لوحات أرقام مغربية ومواصلة المغرب ختم طوابعه على جوازات سفر موظفي البعثة عند الدخول إلى الصحراء الغربية والخروج منها ،مشيرا إلي أنها من الأمور التي ماتزال تشكل مصدر قلق كبير بالنسبة لنا. فلا يمكن أن تستمر هذه الممارسات غير المقبولة ويجب أن تنتهي في أقرب وقت ممكن حفاظاً على حياد الأمم المتحدة ومصداقيتها.

وأكد رئيس الجمهورية أن جبهة البوليساريو تظل ملتزمة بالمشاركة البناءة في عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة. وستواصل التعاون الكامل ، ومع المبعوث الشخصي، الرئيس هورست كولر والممثل الخاص كولين ستيوارت. و أن تسفر الجولة القادمة من المحادثات بين الطرفين عن نتائج ملموسة بهدف التوصل إلى حل سلمي وعادل ودائم ويحترم بالكامل حق شعبنا غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.090/115/120(واص).