أسويلمة بيروك تستعرض في جلسة للبرلمان الإفريقي معاناة اللاجئين الصحراويين وانتهاكات القانون الدولي الإنساني

ميدرند (جنوب افريقيا)، 14 ماي 2019 (واص) - استعرضت أمس الاثنين عضو برلمان عموم افريقيا السيدة اسويلمة بيروك معاناة اللاجئين الصحراويين والانتهاكات المتكررة للقانون الدولي الإنساني .

أسويلمة بيروك وفي جلسة مخصصة للاجئين والعائدين والنازحين داخليا، تطرقت فيها عضو برلمان عموم افريقيا  إلى موضوع اللاجئين الصحراويين و تاريخ الغزو المغربي لأجزاء من أراضي الجمهورية الصحراوية و ماسببه من مآسي اللجوء و نزوح . و ما تبع ذلك من انتهاكات للقانون الدولي الإنساني .  

كما قدمت تجربتها الخاصة مع اللجوء و الصعوبات كنموذج مواطنة صحراوية عايشت اللجوء منذ بداياته ، مشددة على  أن حل مشكل اللاجئين الصحراويين يكمن في معالجة الأسباب ولن يتم ذلك - حسبها - إلا من خلال حل دائم للنزاع في الصحراء الغربية يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و الاستقلال و إنهاء الاحتلال المغربي.  

الى ذلك خصص البرلمان الإفريقي هذه الجلسة باعتبار  سنة  2019 هي عام اللاجئين و العائدين  و النازحين داخليا  ، أين شهد الحدث تقديم عروض قيمة من طرف محاضرين من مفوضيتي الاتحاد الإفريقي  والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين ، بالإضافة الى الصليب الأحمر الدولي .

 كما عرف اليوم البرلماني هذا حضور النواب المغاربة الذين بدورهم قدموا أعضاء منهم مداخلات مملوءة بالمغالطات نافين وجود لاجئين بسبب نزاع الصحراء الغربية . (واص)

090/105.