الشعب الصحراوي بعد 46 سنة استطاع بفضل صموده فرض وجوده وترسيخ حقه الثابت في الحرية والاستقلال (دبلوماسي صحراوي)

الجزائر 10 ماي 2019 (واص) - أكد اليوم السفير الصحراوي بالجزائر عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمار ، بمناسبة الذكرى الـ46 لتأسيس جبهة البوليساريو ، أن الشعب الصحراوي بعد 46 سنة استطاع بفضل صموده فرض وإثبات وجوده وترسيخ حقه الثابت وغير القابل للتصرف في الحرية والاستقلال.

وأضاف قائلا في لقاء مع إذاعة الجزائر الدولية قسم الإسبانية "أن الشعب الصحراوي استطاع بناء مؤسسات دولته، ولا يمكن لأحد اليوم -بما في ذلك الأمم المتحدة التي اعترفت في كافة قرارتها بشرعية كفاحه- أن يتنكر لحقوقه التي تكفلها كافة المواثيق الدولية في الحرية والاستقلال .

وأوضح أن المغرب بعد كل هذه السنين فشل في كل مناوراته وخططه الاستعمارية في الصحراء الغربية ، ولا يوجد أحد في العالم يعترف له بسيادته على الصحراء الغربية.

وأشاد السفير الصحراوي بدعم الجزائر الثابت لكفاح الشعب الصحراوي، مؤكدا أن الثورة الجزائرية تعد بالنسبة للصحراويين مرجعية وغدوة يحتذى بها في النضال من أجل التحرر، كما نوّه في ذات الإطار بدعم كافة أصدقاء الشعب الصحراوي في العالم وبشكل خاص في القارة الإفريقية.

للتذكير تطرق السفير كذلك في هذا اللقاء الذي أعدته الصحفية المتألقة وهيبة ميري ، إلى مختلف مراحل وظروف تأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.

( واص ) 090/105