إدارة السجن المحلي بوزكارن تصادر حق المعتقل السياسي الصحراوي محمد عند الله أمبيتو التهليل في التطبيب و العلاج

بوزكارن ، 07 مارس 2019 (واص)- في تطور خطير للحالة الصحية الحرجة التي يعاني منها المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك محمد عند الله أمبيتو التهليل المتواجد بالسجن المحلي بوزكارن جنوبي المغرب أقدمت الإدارة السجنية بتاريخ الأربعاء 06 مارس 2019 على مصادرة حق هذا الأخير في التطبيب و العلاج لأسباب غير منصفة ولا تمت للقانون بصلة.

وفي هذا الشأن توصلت رابطة حماية السجناء بمعطيات متعلقة بمدى خطورة الحالة الصحية للمعتقل السياسي الصحراوي محمد عند الله أمبيتو التهليل والتي تستدعي نقله للعلاج بشكل عاجل إذ أصيب في الآونة الأخيرة بورم تحت الصدر من كلى الجانبين و الناتج عن آثار و عواقب ما مورس عليه من تعذيب وسوء المعاملة القاسية منذ إعتقاله التعسفي أواخر سنة 2010 وفق مصادر عائلية مقربة .

القرار الغير منصف من لدن الإدارة السجنية يعد تهديدا للحق في السلامة النفسية و الجسدية لمحمد عند الله أمبيتو التهليل بعد رفضها لمطالبه في التطبيب و العلاج خارج أصوار السجن إذ بررت ذلك بغياب الطبيبة المختصة لدواعي أسرية وهو ما يعتبر إستهدافا لحق في الحياة.

و للتذكير يتواجد المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك محمد عند الله أمبيتو التهليل بالسجن المحلي بوزاكارن ضواحي مدينة گلميم / جنوب المغرب منذ منتصف شهر شتنبر من سنة 2017 بموجب حكم قاسي و جائر تصل مدته لخمسة و عشرين سنة خلال محاكمة غير عادلة ، وقد خضع في فبراير من سنة 2018 لعدة فحوصات طبية تبين من خلالها وجود أورام على مستوى العمود الفقري و الظهر ناتجة عن التعذيب و سوء المعاملة القاسية وهو ما تسبب في تأزم الحالة الصحية . (واص)
090/105