مدينة يوديو الباسكية تحتضن مراسيم انطلاق قافلة الدعم الإنساني باتجاه مخيمات اللاجئين الصحراويين

مدينة يوديو  (الباسك) 01 مارس 2019 (واص)- إحتضنت صباح اليوم مدينة يوديو ببلاد الباسك مراسيم انطلاق القافلة الإنسانية الـ 15 لدعم ومساندة الشعب الصحراوي باتجاه مخيمات اللاجئين الصحراويين.

وقد حضر المراسيم السيد ناتشو اوركيتشو عمدة بلدية يوديو والسيد عبدالله العرابي ممثل الجبهة الشعبية ببلاد الباسك ، وعدد من نواب البرلمان الباسكي ، بالإضافة إلى ممثلين عن تنسيقية جمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي بالمقاطعة.

وقد استهلت مراسيم انطلاق القافلة بندوة صحفية، أكد خلالها ممثل الجبهة ببلاد الباسك السيد عبد الله العرابي ، على الدور الكبير الذي تلعبه حركة التضامن من أجل التخفيف من معاناة اللاجئين الصحراويين التي عمرت طويلا ، مثمنا في السياق ذاته المواقف الشجاعة للحكومة والشعب الباسكيين المطالبة بحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال ، كما شكر المنظمين على العمل التطوعي الجبار من أجل دعم ومساعدة الشعب الصحراوي بشتى الوسائل.

و من جهته ، أكد عمدة مدينة يوديو على أهمية مثل هذه المحطات الإنسانية بهدف التغلب على ظروف الحياة الصعبة التي يعيشها اللاجئون الصحراويون ، مؤكدا مواصلة دعم بلديته للشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

وخلال الندوة الصحفية ثمّن ممثلا تنسيقية الجمعيات المتضامنة مع الشعب الصحراوي الدور الكبير الذي لعبته الحركة التضامنية من أجل جمع المساعدات الغذائية والأدوية، معبرين عن سعادتهما للعمل التطوعي الذي يتسم به المجتمع الباسكي من أجل التخفيف من معاناة اللاجئين الصحراويين التي عمرت طويلا.

وفي ختام التظاهرة التي شاركت فيها الجالية الصحراوية بالإعلام الوطنية، أعطيت إشارة انطلاق قافلة المساعدات الإنسانية التي تتألف من سبع شاحنات من الحجم الكبير محملة بأزيد من 300 طن من المساعدات الغذائية والطبية ، وذلك باتجاه مدينة أليكانتي لتلتحق بقوافل الدعم الانساني القادمة من مختلف المقاطعات الإسبانية. (واص)

090/110