رئيس الجمهورية يجدد التعاون الصادق مع الجهود الاممية من أجل استكمال تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا

ولاية اوسرد 23 فبراير 2019 (واص)- جدد رئيس الجمهورية، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي، التعاون الصادق مع الجهود الاممية من أجل استكمال تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، و ذلك خلال كلمة بمناسبة انطلاق اشغال المؤتمر الثامن للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية المنعقد بولاية اوسرد مابين 23 الى 25 فبراير الجاري.

و حيا رئيس الجمهورية الجهود التي يقودها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، الرئيس هورست كوهلر، مجددا التعاون الصادق من أجل استكمال تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، عبر تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه، غير القابل للتصرف، في تقرير المصير والاستقلال.

 كما رحب بموقف الاتحاد الإفريقي المبدئي الثابت، بتبني القضية الصحراوية، كقضية ومسوؤلية إفريقية، وإعطائها الأولوية المستحقة، بما في ذلك تشكيل ترويكا خاصة بها على مستوى الرؤساء.

كما دعا إلى حماية المثل والمبادئ التي تأسس عليها الاتحاد الأوروبي، والتحرك لإدانة وإلغاء أي اتفاق مع المملكة المغربية، يشمل المجال الإقليمي للصحراء الغربية المحتلة. إن الإقدام على مثل تلك الخطوة هو توريط مباشر وغير مسؤول للمواطنين الأوروبيين في عملية نهب مكشوفة، مخالفة لمقتضيات القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والقانون الأوروبي، وبالتحديد لقرارات محكمة العدل الأوروبية.

و اشار رئيس الجمهورية ان هذا المؤتمر ينعقد في مرحلة متميزة من كفاحنا الوطني، يطبعها الاهتمام الدولي المتزايد بالنزاع بين الشعب الصحراوي، بقيادة جبهة البوليساريو، وبين المملكة المغربية. (واص)

090/110