اختتام التظاهرة الثقافية أرت تيفاريتي

ولاية بوجدور ، 09 نوفمبر 2018 (واص) - أسدل الستار اليوم الجمعة بولاية بوجدور على اشغال فعاليات التظاهرة الثقافية أرت تيفاريتي ، بحضور رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي وعدد من أعضاء الأمانة الوطنية والحكومة والوفود المشاركة في التظاهرة .  

وفي كلمته بالمناسبة ، رحب رئيس الجمهورية بالوفود الأجنبية التي شاركت في الطبعة الـ 12 من تظاهرة أرت تيفاريتي من الجزائر ، أمريكا اللاتينية وإسبانيا ، ومن دول افريقيا ، مثمنا المجهودات التي يقوموم بها من خلال الفن " أرت تيفاريتي " في التعريف بالقضية الصحراوية العادلة عبر أنحاء العالم .    

وحمل الرئيس ابراهيم غالي المشاركون تبليغ رسالة الشعب العادلة في الحرية والاستقلال، مشيرا الى أن اختيار مكان التظاهرة "التفاريتي المحررة"  هو دليل على عدالة القضية التي يكافح من أجلها الشعب الصحراوي .   

إلى ذلك ، أعلن المشاركون في التظاهرة الثقافية آرتيفارتي ، عن تضامنهم مع الشعب الصحراوي وحقه في إعمار الأراضي المحررة دون قيود من المحيط الأطلسي إلى الحدود مع الجزائر ، وفي تنظيم استفاء لتقرير مصيره من أجل تمتيعه بأرضه كاملة السيادة.  

وأبرز ا لفنانين الدوليين والصحراويين بمناسبة الطبعة 12 لمهرجان الفنون الدولي من أجل حقوق الإنسان في الصحراء الغربية (آرتيفارتي) ، أنهم علمون بما يجري في الأراضي المحتلة من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والنهب الممنهج للثروات والخيرات الطبيعية للشعب الصحراوي ، مبرزين أنهم عشية وصولهم إلى الأراضي المحررة بكل من التفاريتي وأمهيريز ، سيقيمون هذا الحدث طيلة هذه الأيام العشرة ، تحت شعار "قصيدة منا جميعا" بهدف التحسيس بطمس الثقافة الصحراوية بالأراضي المحتلة . (واص)

090/105.