الجمهورية الصحراوية تحضر اشغال الاجتماع ال 11 لوزراء الدفاع و قيادة الاركان العسكرية لدول الاتحاد الافريقي.

اديس ابابا، اثيوبيا، 12 اكتوبر 2018. واص. تعقد بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا، اجتماعات على مستوى خبراء و قيادة الاركان العسكرية، تحضيرا لاشغال الدورة العادية ال 11 للجنة الفنية المتخصصة المعنية بقضايا الدفاع و السلم و الامن، يحتضنها مقر الاتحاد الافريقي، لبحث سبل تنفيذ مقررات قمة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الافريقي ذات العلاقة بالسلم و الامن في افريقيا و في مقدمتها الاعلان الخاص بحوكمة الحدود بين الدول.

و تحضر الجمهورية الصحراوية بوفد يقوده السيد الطالب عمي ديه عضو الامانة الوطنية لجبهة البوليساريو قائد الناحية العسكرية الخامسة، في الاجتماعات التحضيرية على مستوى قيادة الاركان، للتباحث حول مذكرة تفاهم بين الجماعات الاقتصادية الافريقية والاليات الاقليمية و الاتحاد الافريقي بشان القوة الافريقية الجاهزة و استعمالها.

كما يشارك السيد الطالب عمي ديه ممثلا لوزير الدفاع الوطني في الاجتماع الوزاري الذي يبحث مشروع استراتيجية ادارة برنامج الحدود للاتحاد الافريقي، و اعتماد مشروع اعلان الاتحاد الافريقي بشان برنامج ترسيم الحدود بين الدول الاعضاء بحلول 2022.

و في مداخلته خلال اجتماع مسوؤلي قيادة الاركان العسكرية، اكد السيد الطالب عمي ديه بان الجمهورية الصحراوية تنوه بالعمل الجيد الذي تقوم به مفوضية الاتحاد الافريقي ممثلة بمجلس السلم و الامن في تنفيذ المقررات التي صدرت عن اللجنة الفنية المتخصصة لوزراء الدفاع و الامن الافارقة، شاكرا العمل الذي انجزته لجنة الخبراء و تحضيرها الجيدلوثائق عمل هذه الدورة.

منبها الى ان "الجمهورية الصحراوية تدعم المقترحات العملية التي تقدمت بها جمهورية جنوب افريقيا و جمهورية مصر العربية بخصوص  تكليف مجلس السلم و الامن الافريقي باعادة النظر في مشروع سياسة الاتحاد الافريقي للسلوك و الانضباط في عمليات حفظ السلام و سياسة الاتحاد الافريقي لمنع الاستغلال و الانتهاك الجنسيين و التصدي لهما في عمليات دعم السلام".

و كانت اجتماعات خبراء دول الاتحاد الافريقي و قيادة الاركان العسكرية التي سبقت اشغال الدورة العادية للجنة الوزارية قد اوصت بتاجيل اعتماد الاستراتيجية القارية بشان الحدود نظرا الى حاجة وثائق الاستراتيجية لبعض المراجعات و تبليغ عواصم الدول الاعضاء و الوزراء المعنيين بالحدود اجراء بعض المراجعات و دراسة سبل تنفيذ الاستراتيجية.

و قدمت ادارة السلم و الامن بمفوضية الاتحاد الافريقي احاطة شاملة بشان المبادرات القارية للسيطرة على الاسلحة الخفيفة و سياسة الاتحاد الافريقي لادارة الاسلحة المسترجعة في عمليات دعم السلام.

تجدر الاشارة الى ان الجمهورية الصحراوية قد شاركت في اشغال هذه الدورة بوفد هام ضم الى جانب السيد الطالب عمي ديه كلا من، السيد لمن اباعلي السفير الصحراوي لدى اثيوبيا و الاتحاد الافريقي، محمد عمار فنيدو الكاتب الاول بالسفارة الصحراوية، ودادي السالك الملحق الاعلامي والثقافي بالبعثة الصحراوية لدى الاتحاد الافريقي.

090/201، واص.