وزير الدفاع الوطني يؤكد على أهمية التدريب في الحفاظ على الجاهزية القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي

التفاريتي (الأراضي المحررة)، 29 سبتمبر 2018 (واص) - أكد وزير الدفاع الوطني ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد الله لحبيب البلال  هذا السبت بالتفاريتي المحررة مقر قطاع الناحية العسكرية الثانية على ضرورة إعطاء التدريب والتكوين والتحضير القتالي"أهمية قصوى"بغية الحفاظ على الجاهزية القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي .  

وزير الدفاع الوطني وفي تصريح خص به وسائل الاعلام الوطنية على هامش  اجتماع هيئة الأركان العامة لجيش التحرير الشعبي الصحراوي ، المنعقد بالناحية العسكرية الثانية ، شدد على ضرورة اعطاء التدريب والتكوين "أهمية قصوى"بغية الحفاظ على الجاهزية القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، مشددا على مواصلة تطوير قدرات الجيش الصحراوي على كافة الأصعدة والحفاظ على جاهزيته بما ينسجم مع توفير عوامل الدفاع عن سيادة الأراضي المحررة ومكافحة الجريمة المنظمة والعمل على استمرار المسيرة الكفاحية نحو استمكال السيادة على كامل تراب الجمهورية الصحراوية .   

إلى ذلك ، يتواصل أشغال اجتماع هيئة الأركان العامة لجيش التحرير الشعبي الصحراوي لليوم الثاني على التوالي، يرئاسة القائد الأعلى للقوات المسحلة  السيد ابراهيم غالي ،  أين سيعكف على  دراسة عديد المحاور والبرامج الهامة على غرار الوقوف على الجاهزية والاستعداد القتالي وافتتاح السنة التدريبية  المقررة بداية اكتوبرالمقبل  والمسابقة العسكرية  و تقييم برنامج السنة الماضية لوزارة الدفاع الوطني والتحضير ورسم الخطط والأفاق والاستراتيجيات للسنة التدريبية المقبلة .(واص)

090/97