اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان تدين الحالة المتدهورة لحقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية

الشهيد الحافظ05سبتمبر2018(واص)_ادانت اليوم الأربعاء اللجنة الوطنية لحقوق الانسان الصحراوية ،الحالة المتدهورة التي وصلت لها وضعية حقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية ، مستنكرة التدخل الوحشي للاجهزة القمعية المغربية، مدينة تنكر دولة الاحتلال للمطالب المشروعة للمتظاهرين والمنسجمة مع المواثيق والأعراف الدولية ذات الصلة.

واكد بيان صادر عن اللجنة تضامنها المطلق واللامشروط مع نضالات جميع ابناء الشعب الصحراوي بالارض المحتلة المنتفضين ضد سياسة الاحتلال المغربي الدنيئة ومطالبهم المشروعة من اجل التمتع بخيرات وثروات الشعب الصحراوي التي تنهب بغير حق.

وحذرت اللجنة، من المساعي الدنيئة للاتحاد الأوروبي الرامية لتضمين الصحراء الغربية بشكل غير قانوني في اتفاقات تجارية مع المغرب ،في خرق سافر لقرارات محكمة العدل الاوربية وعدم سعيه وبشكل صادق ونزيه للحصول على موافقة الشعب الصحراوي.

ودعا البيان هيئة الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي والجمعية العامة للامم المتحدة، الى حماية حقوق وثراوت الشعب الصحراوي ووضعها تحت الحماية الاممية، والغاء كل الاتفاقيات التي تشمل خيرات الصحراء الغربية ومتابعة المخالفين امام العدالة الدولية. وتعويض الشعب الصحراوي عن ما تم استغلاله.

وطالبت اللجنة بضرورة قيام الامم المتحدة بدورها المنوط في حماية المدنيين الصحراويين من خلال بعثتها المينورسو المكلفة بتنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي.

وأشارت  اللجنة الي التبعات والمخاطر الناجمة عن سياسات الاحتلال المغربي وممارساته القمعية والعدوانية الرهيبة، مطالبة مجلس الامن باتخاذ الخطوات العاجلة لضمان أمن وسلامة المواطنين الصحراويين العزل والضغط على المغرب لاجراء تحقيق مستقل في الجرائم المرتكبة و العمل على وإيجاد آلية أممية مستقلة لحماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية ومراقبتها والتقرير عنها.190/115(واص)