أحزاب وجمعيات من المجتمع المدني الجزائري تعبر عن تضامنها ودعمها للشعب الصحراوي المكافح

بومرداس(الجزائر)15اغسطس2018(واص)_عبرت اليوم الأربعاء في مراسيم اختتام فعاليات الجامعة الصيفية لاطارت جبهة البوليساريو والدولة الصحراوية، العديد من الأحزاب وجمعيات المجتمع المدني عن تضامنها ودعمها لحق الشعب الصحراوي في الحرية وتقرير المصير.

رئيس منظمة أبناء الشهداء السيد طيب هوراي في كلمته نيابة عن رئيس حزب جبهة التحرير الجزائري، في مراسيم اختتام اشغال الطبعة التاسعة من فعاليات الجامعة الصيفية  مضيفا، ان بناء مغرب الشعوب لا يمكن ان يتحقق وهناك شعب عربي مسلم في الصحراء الغربية  يرزح تحت الاحتلال

نائبة الحركة الشعبية الجزائرية جميلة بن خياط في كلمتها نيابة عن رئيس الحركة عمارة بن يونس،أشادة بالموقف الجزائري الثابت والداعم لحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال،مشيرة الي ان الجامعية فرصة حقيقة لكسر التعتيم الإعلامي المفروض على القضية الصحراوية ،كما انها فرصة لتجدد العهد والتضامن مع الشعب الصحراوي.

مراد حليس في كلمته ،نيابة عن  وفد  من البرلمان الجزائري بغرفتيه، أوضح ان دعم نضال الشعب الصحراوي يدخل في اطار "الواجب الوطني "وامتثالا لمبادئ اول نوفمبر المجيدة" ،مشيرا ان القضية الصحراوية اليوم تحقق انتصارات كبيرة على المستوى الدبلوماسي وعلى مستوي الجبهة القانونية.

من جهته رئيس اتحاد الفلاحين الجزائريين عليوة محمد أشار الي ان الحديث عن القضية الصحراوية هو حديث عن الحرية ،هو حديث عن الاستقلال ،هو حديث عن تقرير المصير ،مشيدا في نفس الوقت بالتضحيات التي قدمها ومزال  الشعب الصحراوي في سبيل حريته ،مؤكدا ان موقف الاتحاد يتماشى مع  الموقف الجزائري الثابت والداعم لحق الشعب الصحراوي .

بلقاسمي سويحلي ممثل التحالف الوطني الديمقراطي،أوضح ان دعم الجزائر للشعب الصحراوي نابع من الثقافة والتاريخ  الجزائري الرافض للاستعمار والمناصر للشعوب المستضعفة.

 في ذات السياق أكد حسين سليم ممثلا عن حزب البناء الوطني الجزائري، ان الجبهة الداخلية الجزائرية موحدة في دعم الشعب الصحراوي ،منوها بالانتصارات التي تحققها القضية على المستوي الدبلوماسي والقانوني .

الامينة العامة لاتحاد النساء الجزائريات نورية حفصة،اشادت بدور المرأة الصحراوية في نضال شعبها ،مؤكدة أن المرأة الجزائرية الي جانبها كمناضلة ومدافعة عن حق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال .

و الي ولاية بومرادس في كلمته أشاد بالجامعة الصيفية ودورها في تكوين وهيكلة الاطار الصحراوي ،مرحبا باسم سلطات الولاية ومواطنيها بضيوفهم من  الشعب الصحراوي .

جدير بالذكر :فقد حضر مراسيم الاختتام وفد من اتحاد الطلبة الجزائريين وأساتذة واكاديميين جزائريين وبعض الشخصيات العامة واطارات . (واص) .115/140/090