الانتهاكات الحقيقية والموثقة هي تلك التي ترتكبها دولة الاحتلال المغربي (رئيس الجمهورية)

التفاريتي المحررة 20 ماي 2018 (وص) - أكد رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي أن "المملكة المغربية هي التي انتهكت الشرعية الدولية باجتياحها وغزوها العسكري للصحراء الغربية في 31 أكتوبر1975، وهي التي انتهكت القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني بما ارتكبته من فظاعات، بما فيها مجازر ترقى إلى محاولة الإبادة الجماعية بحق الشعب الصحراوي، تشهد عليها المقابر الجماعية المكتشفة للضحايا المدنيين الصحراويين، بعمليات التقتيل والتصفية للأفراد والجماعات، بأبشع الأساليب، كالحرق والدفن والرمي من الطائرات وبالرصاص وتحت التعذيب في المخابئ السرية، ناهيك عن الاختطافات والاعتقالات وما نجم عنها من اختفاءات قسرية".

وأبرز رئيس الجمهورية في كلمته بمناسبة الاحتفالات المخلدة للكرى الخامسة والأربعين لاندلاع الكفاح المسلح التي تحتضنها بلدة التفاريتي المحررة ، أبرز أن "المملكة المغربية هي التي تنتهك القانون الدولي الإنساني اليوم بما تمارسه من انتهاكات لأبسط حقوق الإنسان في حق المدنيين الصحراويين العزل في الأراضي التي تحتلها من الجمهورية الصحراوية، وفي جنوب المغرب والمواقع الجامعية، وما تفرضه من تغييرات على الأرض بحملات الاستيطان والإدارة وتنظيم الأنشطة والفعاليات غير القانونية ؛ على غرار الانتخابات والاتفاقيات الاقتصادية والتجارية وغيرها، مع استمرار عمليات النهب المكثف والمتواصل للثروات الطبيعية الصحراوية".

وأضاف السيد إبراهيم غالي ، أن "المملكة المغربية هي التي تنتهك القانون الدولي الإنساني بفرض الحصار الخانق والتضييق المستمر على الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية، وخاصة باعتقالها للمواطنين الصحراويين وزجهم في السجون، ظلماً وعدواناً، على إثر محاكمات صورية، والانتقام منهم حتى وهم في تلك الزنازن الموحشة". ، و"المملكة المغربية هي التي انتهكت وتنتهك اتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم1، في مناسبات عديدة ؛ على غرار فتحها لطريق بري على مستوى الخط الفاصل بين الجيشين الصحراوي والمغربي في منطقة الكركرات.

وأكد رئيس الجمهورية أن "المملكة المغربية هي التي تنتهك القانون الدولي بنهجها التوسعي العدواني الذي عانت وتعاني منه بلدان المنطقة، وبما ينجم عن تدفق مخدرات المملكة، كأكبر منتج ومصدر لمخدر القنب الهندي في العالم، من دعم وتشجيع لعصابات الجريمة المنظمة والجماعات الإرهابية وتهديد للسلم والأمن والاستقرار في المنطقة.

( واص ) 090/500/105/100