اللجنة المركزية للحزب الشيوعي "شيوعيو روسيا " تعبر عن دعمها لكفاح الشعب الصحراوي

موسكو،18 ماي 2018 (واص) توصل مكتب جبهة البوليساريو بروسيا ببيان من إحدى التنظيمات السياسية الروسية، تعلن عن دعمها لكفاح الشعب الصحراوي وتطالب بإنهاء الاحتلال في الصحراء الغربية وبالتدخل السريع للمنتظم الدولي لحماية السجناء السياسيين القابعين في سجون دولة الاحتلال المغربية.

البيان يحمل توقيع وختم رئيس اللجنة المركزية للحزب الشيوعي "شيوعيو روسيا "، السيد مكسيم سورايكين، أحد المرشحين لرئيسيات روسيا الاتحادية في 18 مارس الماضي.

بيان اللجنة المركزية للحزب الشيوعي "شيوعيو روسيا" جاء فيه أن الحزب "ينظر بعين القلق والغضب إلى الوضع المحيط بمجموعة السجناء السياسيين الصحراويين أگديم إزيك، الذين لسنوات عديدة يقبعون في السجون المغربية، ذنبهم الوحيد هو محاولة الدفاع عن مصالح وطنهم - الصحراء الغربية، المحتلة بشكل غير قانوني من قبل النظام المغربي".

كما يتضامن الحزب مع معتقلي أگديم إزيك ويتألم لآلامهم، مؤكدا أن وضعهم المأسوي يثير الكثير من الاهتمام ولا يمكن لأي كان تجاهله في العالم، مشبها وضعهم بأوضاع الأسرى في معسكرات الاعتقال النازية خلال الحرب العالمية الثانية.

كما توقفت اللجنة المركزية للحزب الشيوعي "شيوعيو روسيا" عند الوضعية المأساوية لأحد أبطال ملحمة انتفاضة الاستقلال، النعمة الأسفاري، المتزوج من مواطنة فرنسية كلود منجين الأسفاري، التي لم تسمح لها السلطات الاحتلال المغربية لمدة سنتين متتاليتين بفرصة لزيارة زوجها، واصفة منع زيارة الأقرباء والأصدقاء للسجناء بالجريمة ضد الإنسانية، وشاهد على الطبيعة الإجرامية للنظام المغربي.

الحزب الشيوعي "شيوعيو روسيا"، الذي يعتبر القوة الخامسة السياسية في روسيا الاتحادية، يطالب بالإفراج الفوري عن مجموعة السجناء السياسيين الصحراويين أگديم إزيك، وبدون تأخر يطالب بانسحاب الاحتلال المغربي من الصحراء الغربية.

 كما يدين بشدة السياسة الجنائية المغربية، داعيا جميع القوى التقدمية في العالم والمنظمات الدولية والقارية تعزيز الكفاح ضد الدكتاتورية المغربية.

للتذكير،  وزع البيان على وسائل الإعلام الروسية وسلمت منه نسخة لسفارة المغرب بروسيا الاتحادية.

(واص)  120/ 090