الندوة الدولية السادسة حول "حق الشعوب في المقاومة: حالة الشعب الصحراوي" تختتم أشغالها بالعاصمة الجزائرية

الجزائر 31 مارس 2018 (واص)- اختتمت اليوم السبت الندوة الدولية السادسة حول "حق الشعوب في المقاومة: حالة الشعب الصحراوي" أشغالها بالعاصمة الجزائرية والتي دامت ليومين من 30 إلى 31 مارس الجاري.

وحضر الاختتام إلى جانب رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي عدد من مسؤولي الحكومة الصحراوية وجبهة البوليساريو والمسؤولين الجزائريين ، قادة الاحزاب وفعاليات المجتمع المدني الجزائري ، إضافة إلى أعضاء من السلك الدبلوماسي المعتمد لدى الجمهورية الصحراوية والجزائر ، و كذا 100 مشارك أجنبي من 53 دولة من مختلف القارات.

وفي كلمة ختامية تقدم عضو الأمانة الوطنية السفير بالجزائر السيد عبد القادر الطالب عمار ، بجزيل الشكر والعرفان إلى الدولة الجزائرية حكومة وشعبا على احتضانها لهذا الحدث الهام ، وكذا على مرافقتها للشعب الصحراوي في كفاحه التحرري.

وشهد حفل الاختتام تكريم الرئيسين الجزائري والصحراوي ، كما تم تقديم عدد من الشهادات الحية عن واقع حقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية من طرف عدد من النشطاء الحقوقيين الصحراويين القادمين من الارض المحتلة.

وتوجت أشغال الندوة الدولية السادسة ببيان ختامي طالب من خلاله المشاركون بضرورة الاسراع في تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية واحترام حقوق الانسان في الجزء المحتل وكذا وقف نهب الثروات الطبيعية الصحراوية من طرف الاحتلال المغربي.

ووجهت الندوة رسالة شكر وعرفان إلى الرئيس الجزائري السيد عبد العزيز بوتفليقة ، كما وجهت عددا من الرسائل إلى هيئات دولية وازنه كمجلس الأمن الدولي والاتحاد الأوروبي والاتحاد الافريقي ، طالبتهم فيها بضرورة العمل الجاد من أجل إيجاد حل يمكن الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال.

( واص ) 090/110