وزير الأرض المحتلة والجاليات " ملتقى الأمناء والمحافظين يجب أن يكون رافعة نضالية تعزز عوامل الصمود والمقاومة"

بئر لحلو المحررة 08 مارس 2018 (واص) - أكد وزير الأرض المحتلة والجاليات ، عضو الأمانة الوطنية البشير مصطفى السيد أن الملتقى الموسع للأمناء والمحافظين يجب أن يكون رافعة نضالية تعزز عوامل الصمود والمقاومة .

رئيس لجنة الخطاب والمقاومة والصمود وتفعيل الهياكل ، نبه الى أن الاستمرارية بنفس طويل تتطلب لربح المعركة تتطلب أن نحدث أساليبنا النضالية انطلاقا من هذا الملتقى ، مضيفا " نحن نقف على مكاسب تستحق الإشادة والتنويه ، في مقدمتها المكانة التي تتمتع بها الدولة الصحراوية على مستوى القارة الإفريقية ، ومحاصرة العدو بحقائق قانونية على مستوى الإتحاد الأوروبي ، وهو ما أثمر مؤخرا من خلال قرار المحكمة الأوروبية القاضي بتكريس سيادة الدولة الصحراوية على كامل ترابها وخيراتها .

وأوضح البشير مصطفى أن الشعب الصحراوي اليوم وصل الى مرحلة متقدمة نحو تحقيق الأهداف ، والفضل يعود الى مقاومة دأبت الإستمرارية وطول النفس ، فأنتجت مادة لخطاب سياسي علينا كإطارات استثمار ذلك من خلال التعبئة والتحريض للمحافظة على المكاسب ، وبالتالي بلورة الإنتصارات لخلق انتصارات أكثر مردود على القضية الصحراوية . (واص)

090/105