وفد دنمركي يزور مقر اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان

الشهيد الحافظ 01 مارس 2018 (واص) - استقبل رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان السيد أبا الحيسن ، وفدا دنمركيا  يضم نشطاء في مجال حقوق الإنسان ، بحضور أعضاء من اللجنة بمقر هذه الأخيرة بالشهيد الحافظ.

وتناول اللقاء عمل اللجنة في مجال ترقية  حقوق  الإنسان وآخر تطورات القضية الصحراوية ودور البرلمان الأوروبي في مجال مراقبة حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية.

وبهذه المناسبة، عبر أبا الحيسن عن ترحابه بالوفد الدنماركي ، مذكرا بأهمية هذه الزيارة التي ستساهم في الاطلاع على واقع الشعب الصحراوي بمخيمات اللاجئين وما يتعرض له الشعب الصحراوي بالمناطق المحتلة من انتهاكات جسيمة للمواثيق الدولية ذات الصلة بمجالات حقوق الإنسان والشعوب، مقدما عرضا مفصلا عن عمل اللجنة في مجال تعزيز وحماية حقوق الإنسان في الدولة الصحراوية.

 وتطرق رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان إلى حكم محكمة العدل الأوروبية الأخير والذي أكد عدم وجود أي سيادة للمغرب على الصحراء الغربية باعتبارها إقليما مستقلا عن المملكة المغربية، وان أي اتفاق يشمل الصحراء الغربية فهو باطل.

 وطالب أبا الحيسن من الوفد الدنماركي بأهمية تحسيس الحكومة الدنماركية بضرورة احترام مضامين الحكم المذكور، مثنيا على دور ومواقف منظمة أفريكا كونتاكت افريقيا، والتي اصدرت بيانا هاما دعت من خلاله الحكومة الدنماركية الى سحب تفويضها الممنوح للمفوضية الأوروبية، والرامي الى تجديد الاتفاق مع المغرب، بما أن هذا الأخير يشمل صراحة المياه الإقليمية للصحراء الغربية الخاضعة للاحتلال المغربي.

بدورهم أعضاء الوفد الدنماركي عبروا عن ارتياحهم لزيارة مخيمات الصحراويين التي مكنتهم من الاتصال بمكونات الشعب الصحراوي وممثلي المجتمع المدني والاطلاع على المجهودات التي تقوم بها الدولة الصحراوية على أكثر من صعيد، مؤكدين سعيهم لإيصال صوت الشعب الصحراوي إلى أروقة البرلمان  والرأي العام الدنماركي خاصة في مجال حقوق الإنسان والثروات الطبيعية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير. (واص)

090/105.