جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية بفرنسا :اتخاذ إجراءات من اجل احترام حقوق الإنسان في الصحراء الغربية

باريس  (فرنسا)، 30 يناير 2018 (واص)-  قررت جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية اليوم الأحد مواصلة تعاونها مع مخيمات اللاجئين الصحراويين و اتخاذ مبادرات من اجل احترام حقوق الإنسان بالصحراء الغربية.

كما قررت عقب جمعيتها العامة السنوية المنعقدة بغونفروفيل لورشيه ( شمال  فرنسا) منذ يوم الجمعة متابعة تنفيذ  قرار محكمة العدل الأوروبية وكذا تبعات  رأي المدعي العام واثليت بشأن عدم  قانونية اتفاق الصيد البحري بين  المغرب  و الاتحاد  الأوروبي، مشيرة إلى أن أعضاء الجمعية العامة "جد حريصين" و يأملون في إحراز "تقدم سريع  ومعتبر" في استئناف مسار المفاوضات بين المغرب و جبهة البوليساريو تحت رعاية   الأمم المتحدة.

وعقدت الجمعية العامة لجمعية أصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية  الديمقراطية التي ضمت حوالي 60 منخرطا و العديد من ممثلي اللجان المحلية و  الجمعيات الصديقة, بهذه  البلدية بدعوة من عمدتها السيد ألبان برونو, حسبما  أفاد  به بيان تلقت وأج نسخة منه. (واص)

090/105/700.