جامعة كاديث الإسبانية ومعهد الشباب بالأندلس ينظمان يوما دراسيا حول الصحراء الغربية

كاديث (اسبانيا)، 27 أكتوبر 2017 (واص) - نظمت جامعة كاديث الاسبانية  ومعهد الشباب بالأندلس يوما دراسيا حول القضية الصحراوية ، بحضور رئيس جامعة تفاريتي خطاري حمودي .

وخلال هذا اليوم الدراسي التضامني ألقى خطاري حمودي محاضرة تناولت تاريخ الشعب الصحراوي قديما وحديثا والوضع الراهن الذي  تجتازه القضية الوطنية ، هذا الى جانب  المساعدات الإنسانية واحتياجات الشعب الصحراوي بمخيمات اللاجئين الصحراويين .

 هذا بالإضافة الى محاضرة حول جامعة تفاريتي  " تأسيس ، مبادئ و أهداف ، المراكز الجامعية ، اتفاقيات التعاون الموقعة مع أكثر من خمسين جامعة ، التعاون الجامعي وآفاق التضامن مع الشعب الصحراوي وأول جامعة صحراوية في المنفى .

جدير بالذكر بأن كل محور من هذه المحاور يتم مناقشته مع الحاضرين من طلبة و وشباب وأساتذة و مهتمين والذين جاؤوا للاطلاع على واقع الشعب الصحراوي و فهم خلفية النزاع والعراقيل التي يزرعها النظام المغربي أمام تنظيم استفتاء حر ونزيه يضمن حق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال .

كما تم التطرق إلى التجاوزات الخطيرة لحقوق الإنسان التي تتعرض لها الجماهير الصحراوية في المناطق المحتلة ، إضافة إلى الانجازات التي حققتها  مؤسسات الدولة الصحراوية في مختلف المجالات ، حيث كانت المناقشات والاستفسارات هادفة نتيجة للإهتمام الذي أولاه الحاضرون لمحتوى المحاضرة .

 من جانب آخر كانت للسيد  خطاري حمودي لقاءات مع كل من تيريسا قارسيا فالديراما نائبة رئيس جامعة كاديث مكلفة بالشؤون الاجتماعية ومجالات الثقافة والخدمات ، حيث تم التباحث حول السبل الكفيلة للتوقيع على اتفاقية تعاون بين الجامعتين لبناء أسس للتفاهم والعمل الأكاديمي المشترك ، كم اجمعه لقاء اخر مع  ميلاقروس أقورديو لوبيث منسقة معهد الشباب بالأندلس  بمدينة كاديث والتي عبر لها عن تشكراته لمساهمتها مع جامعة كاديث في تنظيم هذا اليوم الدراسي ، مقدما لها  الدعوة للمشاركة في المؤتمر التاسع لاتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب .

كما كان اللقاء فرصة  لدراسة المجهودات الكبيرة التي ما فتئت الدولة الصحراوية تقدمها لصالح الشباب من حيث التكوين وبرامج التشغيل والتنشيط والتحسيس ، إضافة إلى آفاق التعاون التي بإمكان هذه المنظمة تقديمها لصالح الشباب الصحراوي . (واص)

090/105.