رئيس الجمهورية يدعو الشعوب الإفريقية إلى التكلم بصوت واحد لترسيخ قيم الحرية والديمقراطية

جوهانسبورغ ( جنوب إفريقيا ) 08 أكتوبر 2017 (واص) - أعرب رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، عن اعتزازه بدعوته كضيف شرف للدورة العادية الخامسة لبرلمان عموم إفريقيا التي ستنطلق بعد غد الاثنين بمدينة جوهانسبورغ الجنوب إفريقية تحت شعار "تسخير العائد الديمغرافي من خلال الاستثمار في الشباب ".

وأكد رئيس الجمهورية في ندوة صحفية بمطار جوهانسبورغ الدولي ، أن القضية الصحراوية تحظى باهتمام إفريقي كبير داعيا كل شعوب القارة إلى التكلم بصوت واحد حتى تتمكن لقارة الإفريقية من لعب الدور المنوط بها في ترسيخ التقاليد الديمقراطية والدفاع عن الحقوق المشروعة للشعوب.

وعبر السيد إبراهيم غالي عن الاعتزاز والفخر بالتواجد في بلد الزعيم الإفريقي نيلسون مانديلا ، الرمز الذي يمثل الحرية وحق الشعوب في تقرير المصير ، موجها شكره لرئيس برلمان عموم إفريقيا روجي انكوندو دانغ ونوابه لتوجيه الدعوة له ، مشيرا إلى أن الاستجابة لهذه الدعوة أتت لكون القضية تتعلق بكافة الشعب الصحراوي وليس بشخصه فقط.

من جهته أشاد رئيس برلمان عموم إفريقيا السيد روجي انكودو دانغ بالرد الإيجابي لرئيس الجمهورية وحضوره أشغال الدورة ، قائلا "كوني أعلم وأقدر أن انشغالات ومهام رئيس الجمهورية الصحراوية الذي أبى إلا أن يلبي لنا دعوة الحضور والمشاركة كضيف شرف لهذه الدورة ، مؤكدا على أن "دور البرلمان الإفريقي هو جمع أبناء وبنات القارة الإفريقية للتكلم بصوت واحد" مثلما أكد على ذلك الرئيس إبراهيم غالي وهذا التأكيد رسالة سلام وأمل للشباب الإفريقي ، فاتحادهم هو فائدة لقارتنا".

( واص ) 090/201