المعتقل السياسي أمبارك الداودي يدخل إضرابا إنذاريا عن الطعام

بويزكارن ( المغرب ) 26 غشت 2017 (واص) - شرع المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي اليوم السبت ، في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة رغم وضعه الصحي الحرج ، وذلك تنديدا باستمرار مسلسل الانتقام والمضايقات الممنهجة التي تتعرض لها عائلته من طرف قوات الاحتلال المغربية نتيجة مواقفهم السياسية من قضية الصحراء الغربية ونضالهم السلمي الداعي لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

وقد قررت سلطات الاحتلال المغربية ، قطع الأرزاق لشهرين متتاليين عن عائلة المعتقل المذكور ، وتعريض زوجته وابنيه عمر ومحمد الداودي لتعنيف وحشي ؛ مما استدعى نقلهم للمستشفى الإقليمي بمدينة أكليميم.

وقد حمل المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي الدولة المغربية كامل المسؤولية إزاء المساس بسلامة عائلته النفسية أو الجسدية.

( واص ) 090/100