مسؤولون أسبان يستقبلون رسل السلام بعدد من المقاطعات الاسبانية

مدريد 13 أوت 2017 (واص)- استقبل عدد من المسؤولين الأسبان بعدد من المقاطعات الاسبانية رسل السلام القادمين من مخيمات اللاجئين الصحراويين من اجل قضاء عطلة الصيف في ضيافة العائلات الاسبانية المتضامنة مع الشعب الصحراوي و قضيته العادلة.

وفي هذا الإطار، أشرف السيد رامون رويث، مستشار التربية والثقافة والرياضة بالحكومة الجهوية لمقاطعة كانطابريا بمنتزه كبارثيرو الطبيعي بالهواء الطلق، على حفل استقبال على شرف عدة أفواج من رسل السلام رفقة الممثلة الجهوية لجبهة البوليساريو بالمنطقة السيدة أمينة شيخاتو، بدعم من الحكومة الجهوية، وهيئة كانطابريا من أجل الصحراء الغربية.

و شكر السيد رامون هيئة كانتور السياحية على منح الفرصة للأطفال الصحراويين ، معتبرا إياهم بمثابة سفراء القضية الصحراوية، مشيرا الى أن إقامة الأطفال إنما تقدّم إسهاما كبيرا لشرح وضعية مخيمات اللاجئين لهيئات المجتمع المدني الإسباني.

وببلدية أوليروس بمقاطعة غاليثيا، أستقبل فوج من رسل السلام من قبل عمدة البلدية مصحوبا بالمكلفة بقطاع التعاون والسياسات الاجتماعية.

كما خصص رئيس ولاية كاستيا ليون السيد بثنتي رويث إستقبالا متميزا لفوج آخر، برفقة البرلمانية المكلفة بالعمل الاجتماعي السيدة إلينا بيثنتي، وذلك بقصر أوليس.

وبمقر بلدية بيّا ديل ريو بمقاطعة الأندلس، استقبل عمدتها السيد إيميليو مونترّوسو صحبة مستشار الثقافة السيد آنطونيو أغوذا فوجا آخر، وقد وعد العائلات المضيفة بمواصلة دعم برنامج عطل السلام في المستقبل. (واص)

090/110