حل القضية الصحراوية مرتبط بممارسة حق الشعب الصحراوي لحقه في تقرير المصير

بومرداس 13 غشت 2017 (واص) - أكد الأستاذ المحاضر صالح سعود أن حل القضية الصحراوية مرتبط بممارسة الشعب الصحراوي لحقه غير القابل للتصرف في الحرية وتقرير المصير .

الأستاذ وفي محاضرة قدمها اليوم الأحد أمام المشاركون في الجامعة الصيفية لإطارات جبهة البوليساريو والدولة الصحراوية المنعقدة بولاية بومرداس بعنوان " دور التجمعات الإقليمية والوكالات المتخصصة في الدفاع عن القضية الصحراوية ، أكد على دور هذه التجمعات والوكالات في دعم الاستقرار والأمن في المنطقة ، وهو ما يستلزم حسب قوله اعطاء الشعب الصحراوي حقه في الحرية وتقرير المصير وذلك حفاظا على الأمن والاستقرار في المنطقة المنطقة .

وأشار الأستاذ إلى النجاحات التي حققها الشعب الصحراوي بقيادة جبهة البوليساريو وهي مكاسب ثمينة يجب الحفاظ عليها .

وأضاف أن التحمعات الإقليمية بحكم المفاهيم والأساليب الجديدة التي طرأت على العالم والحاجة إلى تعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان ،أصبح لزاما إيجاد حلول للقضية الصحراوية، وذلك  تعزيزا لثقافة حقوق الإنسان واستتبابا للأمن والاستقرار في المنطقة والمساهمة في بناء مغرب الشعوب .

وأعتبر المحاضر أن الصراعات في المنطقة المغاربية تفرض على الجميع التمسك بالحل السلمي للقضية ، لكن في مقابل هذا لا يقفل أبدا خيار العودة للكفاح المسلح كحق مشروع للشعب الصحراوي لاسترجاع حقوقه .   (واص)

090/105.