وصول أفواج من رسل السلام إلى الديار الايطالية

روما (إيطاليا)، 06 يوليو 2017 (واص) – وصل هذه الأيام الى مطارات روما، ميلانو، نابولي، أفواج من رسل السلام الصحراويين "ضمن برنامج عطل في سلام" ، حاملين رسائل سلام ومحبة إلى الشعوب الإيطالية، ينشرون الأمل والبسمة ويدخلون الفرحة والسعادة إلى البيوت والشوارع.

أطفال الجمهورية  الصحراوية الذين حرمهم الاحتلال من نعمة التمتع بعطلهم بأرضهم وشواطئهم المغتصبة وبعد عام من الدراسة والتعلم والتفوق جاء وقت الاستمتاع والترفيه وهو حق تكفله لهم المواثيق والقوانين الدولية والإنسانية كباقي أطفال العالم يحصلون عليه بمساعدة الأصدقاء والمتعاطفين مع عدالة قضية شعبهم،  وهي فرصة لنشر رسالة سلام ينشدونها ولكن أيضا لنشر قيم شعبهم ومعاناته مع الاحتلال والتشريد والحرمان.

رسل السلام الصحراويين الذين سرقوا الأنظار والأضواء أثناء عبورهم أجنحة كبرى المطارات الايطالية حيث موسم وصول آلاف السياح يوميا الى هذا البلد الأوروبي، وجدو في استقبالهم رؤساء وأعضاء الجمعيات الإيطالية المتضامنة مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة وكذا مجموعات من المتعاطفين والمتطوعين من أجل السهر على راحتهم وتقديم البرامج الترفيهية لهم لقضاء عطلتهم في أحسن الظروف. (واص)

090/105.