الشعب الصحراوي يحيي ليلة القدر وسط أجواء روحانية

ولاية بوجدور 21 يونيو 2017 (واص)ـ أقامت وزارة العدل والشؤون الدينية مساء أمس حفل لتكريم الفائزين في مسابقة حفظ القرآن الكريم والتي شارك فيها عدد من المنتسبين للمدارس القرآنية بمختلف الولايات، وذلك بمناسبة إحياء ليلة القدر المباركة بمسجد عائشة أم المؤمنين بولاية بوجدور.

وفي أجواء روحانية يطبعها الإيمان وتلاوة القرآن الكريم أقيمت صلاة التراويح والقيام بحضور رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة السيد إبراهيم غالي وأعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة والمجلس الوطني وجمع غفير من المصلين قدموا لقيام هذه الليلة المباركة.

وأكد مدير الشؤون الدينية السيد سيد احمد أعليات على أهمية قيام هذه الليلة التي تعتبر خير من ألف شهر،  حاثا على اغتنامها والدعاء فيها وجعلها محطة إيمانية لتجديد العهد مع الله وتمثل أخلاق الدين الحنيف.

من جهته إمام وخطيب المسجد السيد المحجوب محمد سيدي حث على ضرورة استغلال مواسم الخيرات في التمسك بالأخلاق الفاضلة ومواجهة مختلف المظاهر السلبية في المجتمع، داعيا الى التمسك بالوحدة ورص الصفوف لمواجه العدو ونبذ مختلف أشكال التعصب والاختلاف أو الانجرار وراء الأفكار الوافدة والغريبة على أخلاق المجتمع من انحلال أخلاقي ومتاجرة وترويج للمخدرات.

وذكر الإمام بالنصوص الشرعية التي تشدد على اصطلاح كل فرد من المجتمع بمسؤولياته الأخلاقية والسهر على امن وسلامة المجتمع.

وتخلل البرنامج تلاوة بيان زكاة الفطر الصادر عن المديرية المركزية للشؤون الدينية،  تلاه الأستاذ سيدي سالم حمدة.

ليشرع الحضور في صلاة العشاء والتراويح، والتضرع الى الله العلي القدير بتقريب ساعة النصر وان يفرج كرب الشعب الصحراوي الذي يعاني اللجوء والشتات بظلم الاحتلال الجاثم على أرضه. (واص)

090/105.