جاليات الجنوب تخلد الذكرى ال44 لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب

نواكشوط(موريتانيا)10ماي2017(واص)_خلدت اليوم الأربعاء جاليات الجنوب  ذكرى مرور 44سنة على تأسس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ، مجددة في بيان لها،تمسكها  بخط المقاومة والكفاح حتى تحرير بلادنا من براثين الاحتلال المغربي.

وأكدت الجالية في البيان الذي حصلت (واص) على نسخة منه التفاف الجالية حول رائدة كفاح شعبنا الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ،واستعداد أبناء الجالية في تقديم الغالي والنفيس في سبيل تحرير الوطن انسجاما مع مبادئ الجبهة  وقيم الشهداء .

وأكد البيان وقوف الجالية وتضامنها اللامشروط مع أبطال ملحمة اكديم زيك الذين يمثلون أمام محاكمة العدو الظالمة ،ومطالبتها  في نفس الوقت بضرورة الإفراج  عنهم دون قيد أو شرط عنهم  لان المحاكمة سياسة وغير عادلة وأدلتها مفبركة حسب البيان 

وطالبت الجالية جميع المنظمات الدولية والقارية وعلى رأسها مجلس الأمن الدولي والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي بضرورة  التدخل العاجل من اجل الضغط على المحتل المغربي لإنقاذ أرواح المضربين وإطلاق سراح جميع المعتقلين والكشف عن هوية المفقودين،ووقف سياسة نهب الثروات وتفكيك جدار الذل والعار وفتح المنطقة أمام المجتمع المدني والقاري و ضرورة  توسيع صلاحيات المينورسو لتشمل  مراقبة حقوق الإنسان بالمنطقة

وحيا البيان شجاعة وبسالة مقاتلي جيش  التحريرالشعبي الصحراوي الذين ركعوا الغزاة وأجبروهم على الانسحاب من الكركرات صاغرين مجددا تجند أبناء الجالية  للالتحاق بصوفه الأمامية لمواجهة الغزاة.090/115(واص).