رئيس الجمهورية يدعو الشعب الصحراوي الى التجند كليا من أجل بناء قوة وطنية فاعلة للتصدي لكل المخاطر والاحتمالات

الشهيد الحافظ 07 فيفري 2017 (واص) - دعا اليوم الثلاثاء رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي كافة الصحراويات والصحراويين الى التجند الدائم من أجل بناء قوة وطنية فاعلة على جميع الأصعدة والجبهات.

وتوقف رئيس الجمهورية خلال ترأسه لاجتماع مجلس الوزراء عند أبرز التطورات التي شهدتها السنة الماضية، وخاصة جراء سياسات التصعيد التي انتهجتها دولة الاحتلال المغربي، وتبينيها لحرب مخابراتية ونفسية تستهدف الجسم الوطني، ولا تتواني عن استعمال أخبث الأساليب، بما فيها استعمال المخدرات وعلاقاتها الوثيقة بالجريمة المنظمة والإرهاب.

 وهو ما تتطلب من جميع الصحراويات والصحراويين - يؤكد السيد الرئيس - أخذ جانب الحيطة الحذر وتجنيد كل طاقاتهم من أجل بناء قوة وطنية فاعلة، على جميع الأصعدة والجبهات، قادرة على مواجهة كل الاحتمالات، بما فيها التصدي للمخاطر الناجمة عن سياسات دولة الاحتلال المغربي التي تهدد الأمن السلم والاستقرار في كامل المنطقة .

وأوضح رئيس الجمهورية أن سنة 2016 شهدت العديد من المكاسب التي ينبغي أن يعمل البرنامج على تعزيزها وحمايتها واستثمارها للحصول على المزيد من الانتصارات، حتى استكمال سيادة الدولة الصحراوية على ترابها الوطني. 

وأكد رئيس الجمهورية في كلمته الختامية على أهمية النقاش الذي شهده الاجتماع، وتركيزه على محاور رئيسية، من قبيل تعزيز قدرات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، مادياً وبشرياً وعلمياً، والتعاطي الجيد مع التطورات المتسارعة، وطنياً وجهوياً ودولياً، وتعزيز ثقافة العمل والإنتاج. (واص)

090/105