وزير التعليم والتربية يجري لقاءات مع مسئولين كوبيين بهافانا

هانافا (كوبا)، 047 فيفري 20147 (واص) - أجرى وزير التعليم والتربية السيد محمد مولود محمد فاظل على هامش مشاركته في المؤتمر البيداغوجي الدولي بهافانا عدة لقاءات مع مسؤولين كوبيين.

والتقى محمد مولود محمد فاظل مع وزيرة التعليم الكوبية الدكتورة إلسا فيلاثكيس ، وتناول اللقاء سبل تطوير التعاون المشترك بين الوزارتين من خلال استقبال البعثة التعليمية الكوبية والعمل في مجالات التكوين وتبادل الخبرات والمناهج الدراسية، وكذا مدرسة سيمون بوليفار وسبل تطويرها في التكوين مستقبلا.

و بمقر اللجنة المركزية للحزب التقى الوزير الصحراوي مسؤول العلاقات الخارجية بالحزب الشيوعي الكوبي السيد خوسي رامون بالاكير  بحضور مسوؤلة شمال إفريقيا بالحزب  السيدة كلارا بوليدو ، حيت تم اطلاعهم على آخر تطورات القضية الوطنية وتبادل وجهات النظر في القضايا الدولية والسبل الكفيلة لضمان استمرار كفاح الشعوب وحركات التحرر أمام المتغيرات الدولية.

أما السيد بالاكير من جهتها ،  أكدت على أن "موقف الحزب الشيوعي الكوبي والدولة الكوبية هو موقف ابدي وغير قابل للتغير تجاه قضية الشعب الصحراوي وكفاحه المشروع"، مثمنا صمود ومقاومة الشعب الصحراوي وكفاحه حتى تحقيق الحرية والاستقلال.

"وما جلوس المملكة المغربية مع الجمهورية الصحراوية في الاتحاد الأفريقي إلا أحد نتائج هذا الصمود الأسطوري" تضيف السيد بالاكير.

إلى ذلك اختتم المؤتمر البيداغوجي بحضور النائب الأول الرئيس الكوبي السيد دياس كانيل الذي سبق له أن استقبل الوفود المشاركة معبرا عن المؤتمر كان فرصة ثمينة للقاء العديد من الوفود المشاركة من مختلف الدول حيث تم اطلاعهم على التجربة الصحراوية في مجال التعليم. (واص)

090/105.