المشاركون في ندوة "الإيكوكو" يدعون الأمم المتحدة إلى استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية

فيلانوفا (برشلونة)- 20 نوفمبر 20165 (واص) - دعا المشاركون في الدورة ال41 للندوة الأوروبية للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي يوم السبت في ختام أشغالهم الأمين العام الجديد للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس إلى "استكمال مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية في أقرب الآجال".

وطلب المشاركون في البيان الختامي للدورة ال41 للندوة الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي من الأمين العام الجديد للأمم المتحدة "تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير مصيره بكل حرية" و وضع حد "للاحتلال المغربي وعمليات  القمع و الاعتقال و نهب الثروات الطبيعية للصحراء الغربية".

كما طالبوا بعودة التشكيلة الكاملة لبعثة المينورسو و استئنافها لمهامها و توسيع عهدتها لتشمل حماية حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.

شهدت الندوة التي اختتمت أشغالها أمس بمدينة فيلانوفا الاسبانية بمشاركة أكثر من 300 ممثل عن جميعات صديقة مع الشعب الصحراوي و برلمانيين من مختلف البلدان الإفريقية و الأوروبية  وممثلين عن أحزاب سياسية إسبانية . (واص)

090/105/700