الأمانة الوطنية تحمل فرنسا المسؤولية في ما شهدته وتشهده المنطقة من توتر وتهديد للأمن والاستقرار

الشهيد الحافظ 09 أكتوبر 2016 ( واص ) - حملت الأمانة الوطنية فرنسا مسؤولية ما يشهده النزاع في الصحراء الغربية وتشهده المنطقة من توتر وتهديد للأمن والاستقرار بتبنيها للانحياز المفضوح -وخاصة داخل مجلس الأمن الدولي- للطرف المغربي المعتدي.

وأكدت الأمانة الوطنية خلال دورتها الثالثة العادية ، أن الانحياز الفرنسي المفضوح إلى جانب دولة الاحتلال المغربية ، هو تناقض مع مقتضيات الشرعية الدولية.

واعتبر البيان الختامي للأمانة الوطنية ، أن دولة الاحتلال المغربي تغرق المنطقة بالمخدرات كأكبر منتج ومصدر لمخدر القنب الهندي في العالم ، بما لها من آثار مدمرة على مجتمعات المنطقة، اجتماعياً واقتصادياً وأمنياً، وخاصة دورها الحاسم في دعم وتمويل وتشجيع عصابات الجريمة المنظمة والجماعات الإرهابية.

( واص ) 090/500/100