نشطاء دنماركيون ينظمون وقفة احتجاجية أمام شركات متورطة في نقل الفوسفاط من المناطق المحتلة من الصحراء الغربية

كوبنهاغن (الدنمارك)، 27 سبتمبر 2016 (واص) - شارك اليوم الثلاثاء عدد من النشطاء الدنماركيون في وقفة احتجاجية دعت اليها منظمة أفريكا كونتاكت أمام مقر الجمعية الدنماركية لملاك السفن بالعاصمة الدنماركية كوبنهاغن ، وذلك بغرض الاحتجاج ضد شركتي ألتربولك وكليبرغروب المتورطتين في نقل الفوسفات المنهوب بشكل غير شرعي من الصحراء الغربية المحتلة.

ورفع النشطاء شعارات تنادي بإيقاف الشركات المتورطة في نهب الثروات الصحراوية ، معتبرة ذلك مساهمة  في استمرار الاحتلال المغربي اللاشرعي للصحراء الغربية وبالتالي لاطالة امد النزاع الذي دام اكثر من أربعة عقود.

وأعتبر النشطاء أن تورط شركات دنماركية في هذا النهب يساهم في تمويل الاحتلال المغربي ويزيد من معاناة الشعب الصحراوي وحرمانه من التمتع بخيراته ، مؤكدين أن تورط شركتي أولترابولك و كليبر غروب يعد انتهاكا للمعاهدات الدولية وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة .

وأكد المشاركون في الوقفة أن الجمعية الدنماركية لملاك السفن عليها مسؤولية كبيرة لضمان عدم تورط أي من أعضائها في عمل ينافي الشرعية الدولية ، داعين إياها بعدم السماح لأعضائها بالتورط في استثمارات غير شرعية تجعل من احتلال الصحراء الغربية مربحا اقتصاديا.

وحضر الوقفة ممثل جبهة البوليساريو بالدنمارك إلى جانب وفد يمثل اتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب . (واص)

090/105.