الوزير الأول يشرف على يوم دراسي حول التوأمات ودورها في توسيع دائرة التضامن

ولاية بوجدور 04 سبتمبر 2016 (واص) - أشرف عضو الأمانة الوطنية الوزير الأول السيد عبد القادر الطالب عمار اليوم الأحد بولاية بوجدور ، على افتتاح يوم  دراسي حول التوأمات ودورها في توسيع دائرة التضامن مع القضية ، بحضور أعضاء من الأمانة الوطنية والحكومة وإطارات في الدولة.

اليوم الدراسي من تنظيم وزارة التعاون ، ويهدف إلى تفعيل التوأمات بشكل أكبر والتي تربط المؤسسات الوطنية بجمعيات ومنظمات متضامنة مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

وفي كلمته بالمناسبة ، دعا وزير التعاون السيد بلاهي السيد إلى تفعيل هذه التوأمات لما لها من دور في نشر القضية الوطنية بشكل أكبر عن طريق المنظمات المتعاونة والمتضامنة مع كفاح الشعب الصحراوي.

وتضمن اليوم الدراسي تقديم محاضرة حول التوأمة ومداخلات من طرف الولاة ، حيث تم إعطاء صورة حول إمكانية تطوير سبل التو أمات وذلك بتقديم مجموعة من البرامج والأساليب من طرف الولاة والحث على تطبيقها والعمل بها.

الوزير الأول من جهته ، أكد على أهمية التوأمات السياسية قبل المادية ، معتبرا أن جبهة البوليساريو انتهجت الدبلوماسية الشعبية المتجسدة في التو أمات والتي كان لها الدور الكبير في التعريف بالقضية الصحراوية ، من خلال تقديم الدعم المادي والسياسي للاجئين الصحراويين.

كما أعلن السيد عبد القادر الطالب عمار عزم جبهة البوليساريو تنظيم ندوة دولية حول التوأمات ، وذلك بالتنسيق مع تمثيلية الجبهة بإسبانيا باعتبارها أكثر الدول التي تربطها توأمات مع الشعب الصحراوي.

( واص ) 122/090