رئيس الجمهورية يشرف على اختتام أشغال الجامعة الصيفية للأطر الشبانية و الطلابية

مدرسة الشبه الطبي 27 غشت 2016(واص)- اشرف أمس الجمعة رئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة السيد إبراهيم غالي، على اختتام أشغال الجامعة الصيفية للأطر الشبانية و الطلابية جامعة الشهيد محمد عبد العزيز في نسختها الخامسة المنعقدة تحت شعار" قوة، تصميم و إرادة... لفرض الاستقلال و السيادة، وذلك بحضور أعضاء من الأمانة و الحكومة، إضافة إلى  أعضاء من المجلس الوطني و الفروع الطلابية و التلاميذية.

و عبر رئيس الجمهورية في مستهل مداخلته بعد الترحم على روح الشهيد البطل الذي حملت الجامعة الصيفية اسمه  محمد عبد العزيز، و كذلك كافة شهداء القضية، عن فخره و امتنانه بالمجودات الطلابية و الشبانية التي ساهمت في إنجاح البرنامج الصيفي للشباب و الطلبة لهذه الصائفة.

 كما ثمن الأمين العام للجبهة الجهود التي بذلتها كافة المؤسسات الشريكة من اجل إنجاح البرنامج و تحقيق أهدافه العامة.

و أشار السيد إبراهيم غالي إلى ضرورة التحضير للبرنامج المقبل بشكل أكثر تشاركية كي يواكب كافة المتغيرات ، معتبرا أن الورشات التكوينية و الدورة التدريبية في المجال العسكري أضفت قيمة نوعية على البرنامج لهذه الصائفة.

كما أكد على أهمية التطوع و المبادرة بالانخراط في المؤسسة العسكرية التي وصفها بالضامن الأساسي لعودة الشعب الصحراوي لبلده المحتل بالقوة، مع التنويه لأهمية تزويدها بالنخب المثقفة من اجل تحديها و إبقائها على أهبة الاستعداد و الجاهزية لأي طارئ قد تفرضه المرحلة المقبلة.

و أشاد رئيس الجمهورية بتضحيات و صمود شباب و طلبة المناطق المحتلة من الصحراء الغربية و كافة الشعب الصحراوي المناضل تحت بطش الاحتلال الذين يقدمون يوميا أروع صور للصمود و التحدي و البطولة و الاستبسال.

و اختتم البرنامج بتوزيع الجوائز على الفروع الطلابية الفائزة في محاور البرنامج الصيفي و خاصة محور الثقافة و الرياضة و الإعلام و البحوث و الدراسات و الإدارة.   (واص)

090/110