الولايات المتحدة تدعم المسار الأممي من أجل تسوية القضية الصحراوية

الجزائر ، 26 يوليو 2016 (واص)- صرح مساعد كاتب الدولة الأمريكي أنتوني بلينكن اليوم الثلاثاء أن الولايات المتحدة تدعم المسار الأممي من أجل التوصل الى " حل عادل و مستديم و بموافقة الطرفين" للقضية الصحراوية .

و في تصريح لوأج عقب الزيارة التي قام بها الى الجزائر،  أكد السيد بلينكن  " نواصل دعمنا لمسار الأمم المتحدة الرامي الى إيجاد حل عادل و مستديم يوافق عليه الجانبان لهذا النزاع". كما ندعم جهود السيد كريستوفر روس المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة المكلف بالصحراء الغربية لتحقيق تقدم في هذا المسار".

كما أضاف مساعد كاتب الدولة الأمريكي " نأمل أن يباشر الطرفان (المغرب و جبهة البوليساريو) حوارا بإرادة صادقة بهدف تسجيل تقدم نحو تسوية لهذا النزاع". و قد دعت الأمم المتحدة في مختلف لوائحها الطرفين الى الشروع في مفاوضات دون شروط مسبقة و بإرادة صادقة بهدف التوصل الى تسوية سياسية عادلة و مستديمة يوافق عليها الطرفان من شأنها أن تسمح بضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

من جهة أخرى  أوضح ذات المسؤول أن بلده يدعم عودة أعضاء البعثة الأممية من أجل تنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية "المينورسو" المطرودين من طرف المغرب،   مشيرا " نؤيد عودة فرقة المينورسو علما أن 25 عضوا منها عادوا فيما ينتظر التحاق البقية من أجل استئناف العمل خلال الأسابيع القادمة".  (واص)

090/105.